امين مجمع التقريب يؤكد ضرورة وحدة العالم الاسلامي لمواجهة الكيان الصهيوني

طهران / 21 تموز / يوليو /ارنا- اكد الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية حجة الاسلام حميد شهرياري ضرورة وحدة العالم الاسلامي لمواجهة التحركات الجديدة للكيان الصهيوني.

وخلال اتصال هاتفي مع رئيس "جماعة علماء العراق" الشيخ خالد الملا، تمنى حجة الاسلام شهرياري موفور الصحة والسلامة للشيخ خالد الملا واشار الى المؤامرات الجديدة للكيان الصهيوني ضد الاسلام والقيم الاسلامية وقال، ان وحدة العالم الاسلامي اليوم لمواجهة التحركات الجديدة للكيان الصهيوني امر واجب وضروري، وينبغي على جميع المسلمين واحرار العالم بذل اهتمام خاص بذلك.

واضاف، ان العالم يواجه مخاطر جادة وان مواجهة هذه المخاطر وحل مشاكل العالم الاسلامي يتطلب تعاون جميع المسلمين خاصة علماء الامة الاسلامية.

واشاد امين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية بمواقف الشيخ خالد الملا حول الوحدة الاسلامية وتصريحاته بهذا الصدد في مختلف المناسبات واعتبرها بانها ممهدة وملهمة كثيرا في هذا السياق.  

من جانبه اشار رئيس "جماعة علماء العراق" في هذا الاتصال الهاتفي الى تدخلات اميركا السافرة في شؤون العراق الداخلية ومحاولاتها الرامية الى ابعاد العراق عن جذوره وكذلك اثارة التفرقة فيه، لافتا الى تصريحات قائد الثورة الاسلامية مؤكدا الحاجة اكثر من اي وقت اخر لتفعيل مشروع التقريب بين المذاهب الاسلامية من اجل وحدة الامة الاسلامية.

ونوه الى محاولات الصهاينة والاميركيين لاثارة التفرقة في صفوف الامة الاسلامية، معتبرا الوحدة الاسلامية بانها السلاح الامضى بيد المسلمين.  

وتمنى الشيخ خالد الملا التوفيق للامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية، وحمله تحياته للمسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية خاصة قائد الثورة الاسلامية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 5 =