غماس: زيارة الكاظمي لايران فرصة جيدة لتطوير التعاون الاقتصادي

طهران/ 21 تموز/ يوليو /ارنا- اعتبر ممثل المجلس الأعلى الإسلامي العراقي في إيران، ماجد غماس زيارة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الى طهران بانها فرصة جيدة لتطوير التعاون الاقتصادي بين ايران والعراق.

واضاف غماس في حوار خاص مع وكالة أنباء ارنا اليوم الأربعاء حول زيارة رئيس الوزراء العراقي  إلى طهران : ان الكاظمي يسعى إلى تطوير وتوسيع العلاقات الاقتصادية مع طهران والتشاور مع المسؤولين الايرانيين حول تعزيز العلاقات السياسية والتعاون المستمر بين البلدين في مكافحة الإرهاب.

واشار الى فرض الحظر الاقتصادي على ايران وحاجة العراق إلى السلع والخدمات الإيرانية، وكذلك ضرورة الاستفادة من القدرات التقنية والعلمية الإيرانية، من أجل تنمية عراق الاقتصادية، معتبرا زيارة الكاظمي فرصة جيدة لتطوير التعاون الاقتصادي بين البلدين.

و قال ان زيارة الكاظمي لإيران هي الاولى منذ توليه منصب رئاسة الوزراء و من الطبيعي ان يزور الكاظمي  إيران لانها تعتبر جارة مهمة للعراق وتلعب دورًا رئيسيًا في المعادلة الإقليمية، ولهذا السبب كانت دائمًا المحطة الاولى لزيارات كبار المسؤولين العراقيين الخارجية.

واكد ان العلاقات الإيرانية العراقية اوسع بكثير من ان تعتمد على اي مسؤول أو شخصية أو حكومة ، كما أن للبلدين العديد من المشتركات الثقافية والاجتماعية والدينية، اضافة الى الحدود الطويلة.

وشدد على أن العلاقات بين طهران وبغداد تقوم على دعم إيران التاريخي للحكومة والشعب العراقي ، سواء قبل سقوط النظام البعثي أو بعد سقوط صدام قائلا: دعمت إيران خلال سنوات حكم صدام ، حركات وانتفاضات الشعب العراقي لنيل الاستقلال والحرية ومحاربة الديكتاتورية، وبعد سقوط النظام البعثي، دعمت استقلاله واستقراره ووحدته.

انتهى 1049

تعليقك

You are replying to: .
3 + 1 =