الرئيس روحاني: صناعات الصلب والبتروكيمياويات في الخط الامامي للجبهة الاقتصادية

طهران / 28 تموز / يوليو /ارنا- اعتبر الرئيس الايراني حسن روحاني الناشطين في مجال صناعات الصلب والبتروكيمياويات بانهم في الخط الامامي للجبهة الاقتصادية في البلاد، لافتا الى النمو الكبير الذي حققته هذه الصناعات خلال الاعوام الاخيرة.

وفي كلمته الاثنين امام مجموعة من المنتجين والناشطين في مجال صناعات الصلب والبتروكيمياويات، اعتبرهم الرئيس روحاني بانهم في الخط الامامي للجبهة الاقتصادية والصادرات المهمة للبلاد.

واشار الى ان البلاد حققت الاكتفاء الذاتي في قطاعي البتروكيمياويات والصلب وتضاعف انتاجهما خلال الاعوام السبعة الماضية.

واعتبر صناعات الصلب والبتروكيمياويات بانها من الصناعات المتقدمة في العالم واضاف، ان منتوجاتنا يمكنها المنافسة على المستوى العالمي من ناحية الجودة وبطبيعة الحال لو لم نتمكن من المنافسة لن يكون باستطاعتنا الحصول على سوق مستديمة.

واوضح بان زيادة الانتاج لم تقتصر على الصلب والبتروكيمياويات بل شملت ايضا البنزين الذي ارتفع انتاجه خلال الاعوام السبعة الاخيرة من نحو 50 مليون لتر يوميا الى اكثر من 110 ملايين لتر في الوقت الحاضر وسيرتفع اكثر حتى نهاية العام.

*صناعة البتروكيمياويات جاهزة للقفزة الثالثة

وصرح بانه تم توظيف 14 مليار دولار من الاستثمارات لتحقيق القفزة الثانية في قطاع البتروكيمياويات واضاف، لقد قمنا لغاية الان بتوظيف 8 مليارات دولار في اطار القفزة الثالثة التي ستتحقق في العام 2025  .

وقال الرئيس روحاني بانه لو تم حتى نهاية العام الجاري (العام الايراني ينتهي في 20 اذار/مارس 2021)، افتتاح وتدشين جميع المشاريع الـ 17 المرسومة سيزداد انتاج البلاد من المنتوجات البتروكيمياوية بنحو 25 مليون طن.

واشار رئيس الجمهورية الى الصناعات الاخرى ذات الاهمية الكبيرة في البلاد ومنها الالمنيوم والنحاس.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
1 + 3 =