واعظي: اجراءات اميركا العدائية الاخيرة حمقاء وسخيفة جدا ونابعة من ضعفها وعجزها

طهران / 29 تموز / يوليو /ارنا- اشار محمود واعظي رئيس مكتب رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، الى اعتراض المقاتلات الاميركية للطائرة المدنية الايرانية، واعتبر اجراءات اميركا الاخيرة بانها حمقاء وسخيفة جدا ونابعة من شدة ضعفها وعجزها امام الشعب الايراني.

وقال واعظي، في تصريحه للصحفيين اليوم الاربعاء على هامش اجتماع الحكومة، إن إجراءات قانونية وسياسية مناسبة تتخذها المؤسسات الايرانية المعنية حاليا في المحافل الدولية تجاه هذه الخطوة الاميركية الخطيرة.

وأضاف: إن الحكومة الاميركية تواجه مشاكل كثيرة حيث فشلت تماما في مكافحة جائحة كورونا اذ بلغ عدد الوفيات في اميركا 150 الفا ما يدلل على عجزها وضعفها رغم امتلاكها امكانيات وقدرات ملحوظة.

وقال واعظي، ان الاميركيين اختبروا جميع السبل والاساليب لممارسة الضغوط على الشعب الايراني خلال العامين والنصف الاخيرة بدءًا من الحظر الشامل الى الحرب الاعلامية والنفسية.

واضاف، ان الاميركيين خططوا لفرض الاستسلام على ايران في غضون 3 اشهر من خلال ضغوط اقتصادية وسياسية هائلة على شعبنا الا انه رغم الصعوبات والمشاكل الناجمة عن الحظر أبدى شعبنا والحكومة طبعا الصمود والتضامن الرائع وأفشل جميع المخططات الاميركية.

وتابع واعظي، ان الاجراءات الاميركية الاخيرة ومنها اعتراض المقاتلات الاميركية للطائرة المدنية الايرانية وقيام مندوبهم بجولات للدعاية ضد ايران في الدول الاخرى، تعد بالنسبة لدولة تدعي بانها قوى كبرى اجراءات سخيفة جدا ونابعة من شدة ضعفهم وعجزهم امام الشعب الايراني.

وقال، يبدو ان الحكومة الاميركية مضطربة تماما في مواجهة القضايا الداخلية والدولية، اذ ان جميع الارقام والمؤشرات خاصة نتائج استبيانات الراي تدل على تخلف ترامب بوضوح عن منافسه في المنافسة الانتخابية لذا فان القيام باجراءات غير مدروسة من قبل حكومة لم تعمل بنضج منذ البداية في اوضاع اليوم حيث ترى بانها تفقد كل شيء، امر طبيعي الى حد ما.

انتهى ** 2342   

تعليقك

You are replying to: .
4 + 7 =