المتحدث باسم الخارجية: من أولوياتنا تطوير العلاقات مع 15 دولة مجاورة

رشت/ 30 تموز/ يوليو/ ارنا - قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية في لقاء مع محافظ كيلان شمال البلاد: إن تطوير العلاقات مع 15 دولة مجاورة هو أولويتنا الرئيسية في سياستنا الخارجية، وفي الوقت نفسه نتوقع أكثر من المحافظات المجاورة لهذه الدول، بما في ذلك كيلان، بسبب قدراتها العالية.

وأضاف عباس موسوي اليوم الخميس في هذا الاجتماع، مشيرا إلى القدرة العالية للمنطقة الحرة في أنزلي، ونشطاء القطاع الخاص في كيلان في تطوير التبادلات التجارية والعلاقات مع دول الجوار مضيفا: سنتابع بجدية لإزالة العقبات التي تحول دون توسيع العلاقات الاقتصادية مع دول الجوار.

تعزيز الدبلوماسية السياسية والاقتصادية مع الجيران للحد من آثار الحظر

وفي هذا الاجتماع، دعا محافظ كيلان إلى تعزيز الدبلوماسية السياسية والاقتصادية مع دول الجوار واستخدام القدرات الموجودة بشكل فعال للحد من آثار الحظر غير القانوني ضد الشعب الايراني.

 وأضاف أرسلان زارع: على الرغم من انتشار فيروس كورونا، لم يحدث توقف في التجارة عبر حدود استارا في كيلان خلال الأشهر الأخيرة ، وهي الحدود النشطة الوحيدة هذه الأيام.

 وفي إشارة إلى الحظر الظالم وغير القانوني الذي تفرضه الحكومات المتغطرسة ضد الشعب الإيراني، قال: في هذا الصدد ، يجري العمل بجدية على تطوير البنية التحتية للبرامج والأجهزة على حدود استارا.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
6 + 10 =