يجب معاقبة المسؤولين الامريكيين على حظرهم الجائر ضد ايران

طهران / 4 اب / اغسطس / ارنا – اكد الخبير في شؤون القانون الدولي الايراني "رضا نصيري" عبر سلسلة تغريدات، على ضرورة معاقبة المسؤولين الامريكيين الذين يفرضون الحظر الجائر ضد ايران، لكونهم تسببوا في عرقلة الخدمات العلاجية للمرضى في البلاد.

واشار "نصري" الى الاثار السلبية الناجمة عن الحظر الامريكي، على المرضى الايرانيين؛ مؤكدا : ان المسؤولين في واشنطن ارتكبوا جرائم بحق الانسانية، وان مركز "غامانايف للتصوير الشعاعي" الايراني يعد احد نماذج الكارثة التي لحقت بالمنظومة الصحية الايرانية جراء الحظر الامريكي الاجرامي المفروض على طهران.

واردف القول : ان منظمات حقوق الانسان والمحاكم الوطنية في اوروبا، لو كانت مؤمنة برسالتها، فهي مطالبة بعرقلة وصول هؤلاء الجناة الى سدة الحكم من جديد.

ونوّه الخبير القانوني الايراني الى القول ايضا : ان سياسات الضغوط القصوى التي يفرضها ترامب على ايران، حرمت آلاف المصابين باورام الدماغ في هذا البلد من الحصول على الخدمات العلاجية اللازمة.

وتابع، ان المسؤولين في الادارة الامريكية الحالية (ترامب، بومبيو وبرايان هوك وغيرهم) لم يعيروا اي اهتمام لجرائمهم الوحشية هذه، بل يواصلون الجهود الرامية الى اعادة انتخابهم.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
6 + 2 =