زيادة انتاج البتروكيماويات بمقدار 24 مليون طن حتى نهاية العام الحالي

طهران / 7 اب/ اغسطس/ ارنا –سيتم تدشين 17 مشروعا في مجال البتروكيماويات في ايران حتى نهاية العام الجاري (ينتهي في 21 مارس 2021) مما يؤدي الى زيادة الانتاج بمقدار 24 مليون طن ليصبح مجموع انتاج إيران من البتروكيماويات 90 مليون طن سنويا.

وتشير الخطة الخمسية الثانية للبتروكيماويات والتي ستنتهي بنهاية العام 2021 تشير الى ان انتاج ايران من المواد البتروكيماوية سيبلغ 100 مليون طن سنويا .

وقال رئيس الجمهورية حسن روحاني وخلال افتتاحه يوم امس الخميس عبر الفيديوكنفرانس ثلاثة مشاريع بتروكيماوية مهمة في محافظتي بوشهر ولرستان، ان العام الايراني الجاري ( ينتهي في 21 مارس القادم) سيشهد افتتاح 17 مشروعا للبتروكيماويات، والتي تم تدشين اربعة منها فعليا، وسيجري افتتاح المشاريع الاخرى تباعا. 

وافتتح روحاني صباح يوم امس الخميس عبر آلية الفيديو ، وحدتين لانتاج الميثانول في مجمعي "كاوه" و"كيماي بارس خاورميانه " بمحافظة بوشهر جنوب البلاد بطاقة انتاجية سنوية تبلغ 4 ملايين طن من الميثانول وتوفير فرص عمل لاكثر من الفي شخص.

ويعتبر مجمع كاوه للبتروكيماويات أكبر مجمع لانتاج الميثانول في العالم ، وتبلغ مساحة المجمع 220 هكتار على السواحل الغربية لمدينة دير وضمن دائرة حقل بارس الشمالي لانتاج الغاز بمحافظة بوشهر جنوب البلاد.

وبلغت كلفة انشاء المجمع 950 مليون دولار مع وحدة الميثانول الجديدة ، ويستهلك المصنع ستة ملايين من الغاز الطبيعي يوميا.

ومن مميزات هذا المصنع وجود منصة خاصة على سواحل الخليج الفارسي لتصدير منتجاته بشكل مباشر.

اما مجمع (كيمياي بارس خاورميانه) فيقع في دائرة حقل بارس الجنوبي في عسلوية لانتاج الغاز على مساحة ثمانية هكتارات.

وستوفر صادرات هذا المجمع مليون دولار يوميا للبلاد.

وافتتح الرئيس روحاني بالاضافة الى هذين المشروعين في محافظة بوشهر، وحدة إنتاج محفزات البوليمر الصناعية في محافظة لرستان غرب البلاد، والتي بلغت قيمة الاستثمارات في هذه المشاريع الثلاثة مليارا و 570 مليون دولار.

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
2 + 3 =