٠٩‏/٠٨‏/٢٠٢٠ ١١:٥٩ ص
رقم الصحفي: 2455
رمز الخبر: 83900950
٠ Persons

سمات

غابات شمال إيران.. “الجنة المفقودة”

طهران- تتميز غابات إيران التي تعد جنة الله على الأرض، باختلاف كبير فيما بينها نظرًا لتغير الجو على مساحة إيران، ووتنوع الغابات فيما بين الرطبة بسبب قربها من بحر قزوين، والجافة جداً على مقربة التي تقع على المناطق الصحراوية القريبة من كردستان، وخراسان وزاغروس، بالإضافة إلى مجموعة النبات المتميزة التي تميز تلك الغابات المختلفة بحسب جوها، مما يجعلها تحفة يجب زيارتها.

وتتميز غالبية غابات المناطق الرطبة فی شمال ايران بإنها تحتوي على كثير من النباتات المتنوعة والتي منها صالح للأكل، وغيرها للزينة.

غابات مازندران

تسمى غابات مازندان التي تقع بشمال إيران باسم “الجنة المفقودة” نظرًا لجمالها المتميز، خاصة أنها لكونها مجاورة للبحر، إضافة لجوها المتعدل، ويساهم بحر قزوين في لعب دوراً رئيساً في مناخ السواحل الإيرانية الشمالية، بالإضافة إلى الجمال النادر الذي يميز به مدن مثل کيلان ومازندران وکرکان. اما المنظر الجنوبي للمحافظة التي تقع فيها الغابة، فهو يتكون من غابات کثيفة على سفوح جبال البرز، والتي تشكل  أبرز غابات مدينة مازندران.

غابة نور

تعد غابة نور هي الغابة الأكبر في منطقة الشرق الأوسط،  وتقع في منطقة نور في محافظة مازندران، وتقع هي الأخرى قريبة من الحبر، يزور غابة نور حوالي 20 مليون سائح سنوياً  نظرًا إلى تميزها بحياة نباتية كبيرة من أشجار غابية‌ نادرة‌، إلى جانب الأشجار البرية الكثيفة والمتنوعة مثل الصفصاف والبلوط والتوسكا والافرا، ويصل عمر بعض أشجار الصفصاف داخل الغابة أكثر من 700 سنة.

ويعيب الغابة زحامها الشديد قبل السياح والمسافرين وأهالي المنطقة نظرًا إلى الخدمات المتوفرة داخلها مثل الماء والكهرباء والمطاعم والملاجىء، كما أنه يمكن  التخييم والمبيت هناك لعدة أيام دون أية كلفة، وذلك من خلال التنزه بداخلها ومشاهة المناظر الخلابة.

غابة سمسكنده

تتميز غابة سمسكنده‌ الطبيعية بكونها محمية‌ طبيعية للحيوانات‌ والطيور وبمساحة تبلغ ألف‌ هكتار، وتقع‌ هذه الغابة على بعد خمسة‌ كيلومترات‌ شرق‌ مدينة‌ ساري‌، ويتم اعتبارها ثاني محمية طبيعية في مدينة ساري.

وتشبه هذه الغابة بقية غابات محافظة مازندران سواء في النبياتات التي تميزها أو جوها المعتدل والحياة البرية بها، كما أنها تتميز بكونها مطلة على مشهد للكثير من سفوح الجبال، ومن أبرز الحيوانات البرية التي تقطنها هي الثعالب، القطط الوحشية (الوشق)، السناجب، ابن عرس، الخنازير البرية، النسور، البوم، والطيور بمختلف أنواعها.

 غابة دشت ناز

دشت ناز لا تعد فقط غابة، بل تتميز بكونها محمية طبيعية تبلغ مساحتها 55 هكتاراً تقريباً وتتميز بالتنوع الشديد للمعالم الطبيعية بداخلها مثل المرتفعات والغابات والسهول الخضراء والمسطحات مائية مما يجعلها واحدة من أجمل غابات مدينة ساري، وقد تم فيها تنفيذ مشروع للحفاظ على الظباء ذات اللون الأصفر وتناسلها، ومع الوقت أصبحت الظباء ودودًا مع السائحين فصار بإمكانهم الإحتكاك بها بل وإطعامها.

غابات كلاردشت

يسمى الإيرانيون مدينة كلاردشت باسم الجنة التائهة، وهي وتقع في غرب محافظة مازندران، ويميز الغابة جوها المعتدل، بل ويعد طقسها هو الأكثر برودة واعتدالاً، وذلك بسبب هطول الأمطار الغزيرة وتساقط الثلوج عليها.

وتنقسم الغابة إلى القسم الشمالي (عباس آباد) والقسم الجنوبي، أما الجبال بداخلها فهي ليست ذات ارتفاع شاهق،  أما الغطاء النباتي فيها يتحتوي على أنواع الأشجار وفواكه الغابات، يأكلها السياح ويستمتعوا بحلاوتها.

غابة دالخاني

تبعد غابة دالخاني  مسافة 7 کیلومترات عن رامسر، وتميز هذه الغابة وجود الكثير من الأشجار  بالإضافة إلى ینابیع المیاه العذبة والأنهار.

وتبلغ مساحة رامسر 730 کیلومتر مربع ويحيطها الجبال المکسوه بالأشجار، والغابات المتنوعة بالإضافة إلى قربها من البحر، كما تتميز بمناخ ممطر، وجو معتدل.

غابة الشهيد زارع

تقع هذه الغابة شرقي مدينة ساري وعلى مسافة ثلاثة كيلومترات من ضفاف نهر (تجن) هناك غابة جميلة كثيفة الأشجار هي غابة الشهيد زارع، حيث تحاذي سفوح سلسلة جبال ألبرز وهي مزودة بوسائل إقامة للسائحين وتبلغ مساحتها الإجمالية 70 هكتاراً وتتنوع فيها الأشجار الخضراء طوال أيام العام.

غابتا دودانگه وتشهار دانكه

في الناحية الجنوبية الشرقية من مدينة ساري تقع محميتا دو دانكه وتشهار دانكه الطبيعيتان اللتان تبلغ مساحتهما الإجمالية 16904 هكتار وتتنوع فيها المساحات الخضراء والنباتات والحيوانات البرية.

كما أن طبيعتها في غاية الروعة والجمال وهي معتدلة في فصل الصيف وقليلة البرودة في فصل الشتاء، وما يميزها أيضاً تنوع الحيوانات البرية فيها ولا سيما الغزلان والظباء والدببة والخنازير ومختلف أنواع الطيور المحلية والمهاجرة.

غابة سي سنکان

هذه الغابة تشبه غابة نور من حيث الخدمات المتوفرة بها، ويوجد بها أشجار الصفصاف بوفرة. کما أنها قريبة من بحر قزوين لذلك فهي تشهد زحاماً شديداً من قبل السياح والمسافرين وأهالي المنطقة.

غابة جالوس

هذه الغابة تقع على مسافة 7 کم من مدينة جالوس باتجاه طهران. کما ان نهر جالوس يمر بجوارها. وقد تم إنشاء معسکر للتخييم في الغابة تتوفر فيها کافة الوسائل اللازمة لإقامة ومبيت المسافرين والسياح.

غابة ومتنزه نمك آبرود

تبلغ مساحة هذه الغابة أکثر من 200 هکتار وتحتوي على أشجار برية کثيفة ومتنوعة مثل الصفصاف والبلوط والتوسکا والافرا، ويبلغ عمر بعض أشجار الصفاف أکثر من 700 سنة. ان طبيعة غابة نمك آبرود تُعتبَر عذراء وبکر، وقد تم المحافظة على هذه الطبيعة لکي لاتتعرض إلى عمليات التحديث.

غابات هيركاني

تقع هذه الغابات بمحافظة مازندران وهي تمتد من شمال غرب مدينة آمل حتى حوالي مدينة جرجان شمال شرق إيران بمحافظة غلستان. وتُعتبَر هذه الغابات الواقعة على منحدرات شمالية لجبال البرز واحدة من أكثر أنواع الغابات الفريدة من نوعها في العالم حيث يغطي كشريط أخضر سفوح الجبال والشواطي الجنوبي لبحر قزوين. وهذا الشريط يمتد من المناطق المحيطة لمدينة أستارا في الشمال الغربي بمحافظة جيلان حتى بالقرب من مدينة جرجان في شرق إيران.

وبقيت هذه الغابات من العصر الجوراسي وتغطي 7.3 مليون هكتار من الغطاء الحرجي في إيران لكن هذا الغطاء انخفض إلى 8.1 مليون هكتار ويكون تركيز أكثر حجم هذه الغابات حالياً في مدينة أمل بمحافظة مازندران. يعود تأريخ هذه الغابات إلى بقايا الفترة الجيولوجية الثالثة حيث هناك 80 نوعاً من النباتات الخشبية جنباً إلى جنب أنواع نباتية نادرة بينها خشب الزان، والبلوط، وجار الماء، والدردار والكرز البري، الرماد الجبلية، الطقسوس، الخ، والتي يمكن إستخدامها كمتحف حي في المنطقة.

غابات مدينة نوشهر

ان مدينة نوشهر هي من المدن الساحلية الواقعة بإقليم مازندران والتي تتميز بغاباتها الكثيرة وحدائقها الغنية بأنواع الفواكه والورود. وأماكن مناسبة للإقامة وتُعتبَر هذه الغابات مقصداً للسياح فضلاً عن ما تمتاز به من زراعة للورود والنباتات.

غابات كيلان

غابات ماسال

تتمتع مدينة ماسال بطبيعة عذراء وهي من المدن الجميلة للغاية ومحاطة بالغابات الكثيفة وتُعتبَر إحدى أهم المدن السياحية في إيران عامة وفي محافظة كيلان (شمال) بشكل خاص وتعرف بـ«جنة غير معروفة» في صميم جيلان المعروفة. مناظر الطبيعة الخلابة والغابات الكثيفة وحالة الطقس المعتدلة والمراعي الجميلة هو ما تمتاز به هذه المدينة، تسحر عين كل سائح يزور هذه المنطقة حتى وان سكان المدينة متعطشون برؤية هذه المناظر رغم انهم يعيشون فيها ليل نهار.

وإلى جانب المعالم السياحية تتميز المدينة بمعالم تأريخية رائعة بما فيها قلعة كول، شهركاه، ومنطقة خندیلة بشت الأثرية. وتم الكشف عن نحو 17 كهفاً في هذه المدينة أكبرها وأهمها هي كهف آويشوي في منطقة (آويشوي) على مسافة 40 كيلومتراً جنوب غربي مدينة شاندرمن بمنطقة ماسال في محافظة كيلان. وأيضاً هناك متنزه تحت عنوان «متنزه ماسال الساحلية» على ضفاف نهر «خالكايي».

غابات كلستان

تشتهر كلستان بغاباتها البكر وطبيعتها العذراء وتشكل الغابات الكثيفة 18 في المئة من محافظة كلستان الشمالية ذات الطبيعة الخلابة وفيها عدة أنهار جارية ومنها نهر اترك، نهر جرجان ونهر قره سو، كما ان الزراعة وتربية المواشي رائجة في الإقليم وتشكل الطبيعة الخلابة والأنهار  والشلالات والجبال عاملاً مضاعفاً لتوجه السياح إلى المحافظة. وتُعتبَر محافظة كلستان الواقعة في شمال إيران من إحدى المناطق التي توفر كميات كبيرة من الحبوب في البلاد وذلك بسبب خصوبة أراضيها وموقعها الإستراتيجي.

غابات ناهارخوران

هي غابات كثيفة مع أشجار تُعدّ جزءاً من غابات هيركاني الأثرية ويعود تاريخها إلى عهد جوراسيك الجيولوجية، أشجار وارفة تستضيفكم في أحضانها بألوانها الخضراء اللطيفة مع قدوم الربيع وخلال الصيف وهي راقدة على منحدرات الجبل ويجري بجانبها أحد الأنهار الجميلة. ويعود تأريخ غابات "ناهارخواران" إلى عدة آلاف من السنين وهي ليست بعيدة إذ تقع جنوب مدينة جرجان، وهي غابة بكر ورائعة، وتوجد في الشارع المؤدي إليها عدة مطاعم فاخرة. تعطي الأشجار الضخمة والطبيعة الخضراء، هدوءاً خاصاً للروح، وان المشي بين الأشجار الباسقة وسماع خرير مياه النهر في الغابة، كل ذلك يمنح نضارة خاصة في هذه الغابات.

تضم هذه الغابات العذراء متنزه غابة "ناهارخواران" بمدينة كركان والذي يُعَد واحد من أقدم المعالم السياحية بمحافظة كلستان، وتقع غابة "ناهارخواران" على مسافة 4 كيلومترات جنوب مدينة جرجان، ويشمل متنزه الغابة مساحات حول أطراف الطريق إضافةً إلى وجود المرافق السياحية. وتبلغ مساحة "ناهارخواران" 300 هكتار وتشكل الغابات معظمها، فيما تبلغ مساحة متنزه الغابة نحو 168 هكتاراً.

غابة كلستان الوطنية

تقع غابة‌ كلستان‌ الوطنية‌ والتي‌ تبلغ مساحتها 92 هكتار في‌ شرق‌ سلسلة‌ جبال‌ ألبرز وفي‌ شمال‌ شرقي‌ إيران‌ بين‌ بحر قزوين‌ والمناطق‌ الشرقية‌ اليابسة‌. هذه‌ المنطقة‌ بتنوع‌ نباتاتها وصخورها الرسوبية‌ المرتفعة‌ وتلالها، وأشجارها كالتين‌ والتوت‌ والبلح‌ والموز والبلوط‌ المنتشرة‌، وتُعتبَر محمية‌ طبيعية‌ للثديات‌ الوحشية‌ والطيور. وهذه‌ الغابة‌ ومناظرها الطبيعية‌ الخلابة‌ والرائعة‌ تُعتبَر من‌ المراكز الحيوية‌ للسياح‌ ومركز للدراسات‌ العلمية‌ بحيث‌ تجذب‌ سنوياً 130 ألف‌ محققاً وطالباً جامعياً.

وتم انتخاب غابة كلستان الوطنية عام 1977م بعنوان (المحمية الدولية للكرة الأرضية) وتحظى بمكانة فريدة بين شبكة المحميات الدولية للكرة الأرضية في العالم، وذلك بسبب الموقع الخاص لهذه الغابة وظروفها الجغرافية والإقليمية، ما جعل هذه الغابة من أكثر الغابات الوطنية في العالم قِدَماً وعراقة. وتوجد في هذه الغابة، ظباءٌ ذات قرون جميلة أشبه بأغصان الأشجار المتداخلة. وفي هذه الغابة مكان خاص أيضاً لأصغر الظباء الإيرانية العداءة المسماة (الشمواة). وتُعَد غابة كلستان الوطنية وحدها بيئة طبيعية متكاملة لضمها ثُمن أنواع النباتات والأعشاب وثلث أنواع الطيور وأكثر من نصف الثديات.

غابات النكدره

هي غابات خلابة على بعد بضع دقائق عن غابات ناهارخوران، تُعتبَر هذه الغابات من مناطق إيران السياحية السبعة بسبب ما يعجبكم فيها من الأجواء الطبيعية من مختلف أنواع الأشجار التي ترقد هنا بكثافة وأيضاً نهر يدعى «قلاشي» ويعبر من وسط الغابة بالإضافة إلى الينابيع الثلاثة التي تقع بجانب النهر وتخلق لكم مناظر منعشة.

في أي فصل تأتون إلى حديقة غابة النكدره تبذل قصارى جهدها لكي تثير دهشتكم، من الربيع والصيف مع ما توجد فيها من خضرة الأشجار وأصوات الطيور التي تغرد بين أغصانها ولطافة الطقس لأنّها تكون أكثر جمالاً مقارنةً مع أنحاء المدينة الأخرى وفي الخريف تعجبكم لأنّها تعدّ من وجهات خريفية مذهلة وتشبه متحفاً من الأوراق يدعوكم لمشاهدة ألوانها الساحرة.

غابة قرق

تقع غابة قرق (محمية قرق) على بعد 24 كيلومتراً شرق مدينة جرجان التي تقع شمال إيران وفي طريق المحافظة الی مدينة مشهد. وتبلغ مساحة هذه الغابة الواقعة في السهول 650 هكتاراً مربعاً. وتضم هذه الغابة حديقة حيوانات أيضاً، حيث يوجد مكان للحفاظ على الوحوش والحيوانات الضارية. وتتضمن هذه الحديقة غرفاً خشبية لإقامة السياح والزوار فيها وتوفر مختلف الخدمات والإمكانيات الرفاهية لهم. ويعيش حالياً ما يزيد من ثلاثين ظبياً في محمية خاصة بالحديقة نفسها.

غابة توسكستان

تقع غابة توسكستان في قرية بنفس التسمية في منطقة (على آباد كتول) جنوب شرق مدينة جرجان شمال إيران وانها تُعتبَر دون شك من أجمل الغابات في إيران.

تقع الغابة بين جبلين يمر نهر بمياه هائجة من بينهما وكلما نتجه نحو الأعلى يتغير الغطاء النباتي للغابة بشكل كبير وتختلف درجة الحرارة من أسفلها حتى أعاليها التي تسمى منطقة "جهان نما" 15 درجة مئوية، ولا يمكن الذهاب والوقوف في منطقة "جهان نما" في فصل الشتاء، بسبب الثلوج والجليد وهناك طقس لطيف جداً وحتى بارد بحيث لا يمكن الوقوف فيها حتى في موسم الصيف. وسوف يشاهد كل سائح وزائر ينوي زيارة الغابة، المناظر التي لا يمكن وصفها على طول الطريق تنتهي إلى مدينة شاهرود بمحافظة سمنان ذات مشاهد جذابة وطقس لطيف.

غابات كبودوال

هي إحدى الغابات الجميلة في مدينة كلستان شمال جمهورية إيران والتي يُطلَق عليها كبودوال، وتحتوي هذه الغابات على متنزه جميل والذي تبلغ مساحته 109 هكتارات، ويستضيف متنزه الغابات هذا، العديد من السياح من داخل البلاد وخارجها كل عام. وقد أضاف شلال الطحلب أي شلال كبودوال الذي يقع في هذه الغابات جمالاً إلى سحر هذه المنطقة السياحية.

كما وتتمتع الغابات الساحرة المحيطة بشلال كبودوال بموقع مناسب جداً لاستقطاب السياح الإيرانيين والأجانب بسبب قربها من الطريق الرئيسي جرجان – مشهد، كما ان مياه شلال كبودوال التي تجتاز أماكن التنزه العامة تُعَد صالحة للشرب.

انتهى1049

تعليقك

You are replying to: .
8 + 4 =