مونسان: السياحة الخارجية سجلت رقماً قياسياً العام الماضي

شاهرود/ 18 آب/ اغسطس/ ارنا - قال وزير التراث الثقافي والسياحة والصناعات التقليدية: ان عدد السائحين الأجانب الذين زاروا ايران من 21 آذار- مارس 2019 وحتى 20 كانون الثاني (يناير) 2020، سجل رقماً قياسياً حيث بلغ ثمانية ملايين سائح، فيما كان هذا الرقم في الربع الأول من عام 2017 نحو أربعة ملايين و 600 ألف سائح.

ووصف علي أصغر مونسان، في اجتماع مع مسؤولي مدينة شاهرود مساء الاثنين، تفشي فيروس كورونا بأنه أسوأ حدث لقطاع السياحة في البلاد، وأضاف: في عام 2019 ، من الفيضانات التي وقعت في عيد النوروز إلى استشهاد القائد سليماني، واجهنا أحداثا كل منها كان يمكن أن يشل حركة السياحة، لكن هذا لم يحدث، وكان العامل الأهم في إبطاء هذه الصناعة هو كورونا.

وأكد على طبيعة قطاع السياحة المولدة لفرص العمل في مقابل استثمارات أقل من القطاع الصناعي، وقال: في القطاع الصناعي، هناك حاجة إلى 500 مليون إلى مليار تومان لكل وظيفة، بينما في قطاع السياحة يمكن توفير فرص عمل باستثمار 50 مليون تومان فقط.

وأضاف وزير التراث الثقافي والسياحة والصناعات التقليدية: أن حجم الميزانية الممنوحة لهذه الوزارة وأدائها مقارنة بالوزارات الأخرى يظهر أن السياحة توفر فرص عمل كبيرة ونأمل أن يزدهر مستقبل السياحة مع مزيد من الاهتمام من مجلس الشورى الإسلامي.

وفي إشارة إلى نمو السياحة المحلية في البلاد، قال مونسان: أن منتجعات السياحة المحلية زادت من 400 وحدة في بداية الحكومة الثانية عشرة ( 2017)  إلى أكثر من الفي وحدة، لكن كورونا تسبب أيضا في الكثير من الأضرار لهذا القطاع.

كما أشار إلى القدرات السياحية لمدينة شاهرود وأكد: من خلال التخطيط والمساعدة لهذه المدينة ، يمكن تحويلها إلى مركز سياحي.

انتهى** 2344
 

تعليقك

You are replying to: .
captcha