٢١‏/٠٨‏/٢٠٢٠ ٥:٥٩ م
رقم الصحفي: 2463
رمز الخبر: 83916769
٠ Persons
الصين: محاولات أميركا ضد إيران تصل طريقا مسدودا

بكين/21 آب/أغسطس/إرنا- أكد المتحدث باسم الخارجية الصينية، تشاو لي جيان، أن أي محاولة متجددة من الولايات المتحدة لتقويض الإتفاق النووي ستكون عديمة الجدوى، وحث هذه الدولة على عدم السير في هذا الطريق وعدم تعريض السلام العالمي للخطر، وإلا فانها ستصل الى طريق مسدود، مشيرا الى فشل الولايات المتحدة في تقديم مشروع قرار بإعادة الحظر على إيران.

وفي مؤتمر صحفي له اليوم الجمعة في بكين، صرح تشاو لي جيان: "محاولة الولايات المتحدة لتمرير قرار ضد إيران أو قيامها بإرسال خطاب الى مجلس الأمن؛ كلاهما غير قانوني".

وتابع هذا المسؤول الصيني، إن رفض مشروع القرار المقترح من الولايات المتحدة بتمديد الحظر التسليحي ضد إيران في إجتماع 14  آب/أغسطس لمجلس الأمن، يظهر أن الموقف الأميركي الأحادي يتعارض مع الإجماع الواسع للمجتمع الدولي، مضيفا أن الولايات المتحدة لا تمتلك أي حق في الإتفاق النووي وان الأطراف الآخرين المتبقين في الإتفاق، وكذلك الغالبية العظمى من أعضاء مجلس الأمن يعتقدون أن طلب الولايات المتحدة بتفعيل آلية الزناد يفتقر الى أي أساس قانوني.

وأضاف: لقد أكدنا مرارا وتكرارا أنه بما أن الولايات المتحدة انسحبت بصورة أحادية الجانب من الإتفاق النووي، فقدت حقها في هذا الاتفاق وليس لديها أي صلاحية لتنفيذ آلية الزناد".

وأشار الى أن مندوبي الصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيران الدائمين لدى الأمم المتحدة أعلنوا خطيا لرئيس مجلس الأمن الدولي عن معارضتهم لمشروع القرار، كما أن وزراء خارجية بريطانيا وفرنسا وألمانيا أصدروا بيانات في هذا الصدد أعربوا فيها عن معارضتهم لإجراءات الولايات المتحدة.

وجدد المتحدث باسم الخارجية الصينية التأكيد على أن تسوية القضية النووية الإيرانية تعتمد على الحوار المتكافئ والتشاور الصريح، وأن الحظر والضغط وحتى التهديدات العسكرية في هذا الصدد لن تكون مجدية على الإطلاق.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
6 + 2 =