ظريف : على الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان تلتزم جانب الحياد والمهنية

طهران / 25 اب / اغسطس / ارنا – اكد وزير الخارجية "محمد جواد ظريف" على ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترغب في مواصلة التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في اجواء طبيعية وبناء على القانون الدولي؛ مصرحا ان الوكالة يتبعين عليها ان تلتزم جانب الحياد والمهنية في تعاملاتها.

جاء ذلك خلال اللقاء بين ظريف ومدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية "رافائيل غروسي" الذي يقوم بزيارة طهران حالي؛ حيث استعرض الجانبان تعاون الجمهورية الاسلامية الايرانية مع هذه المنظمة الدولية.
ونوّه وزير الخارجية الايراني، بان تعاون ايران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية لطالما كان قائما على اسس التعهدات الدولية وفي اطار فني ومهني.
واضاف، كما اقرت الوكالة الدولية مرارا، ان اكبر نسبة للتعاون في مجال معاهدة الضمانات تجسد في التعاون بين ايران والوكالة؛ مبينا انه يمكن مواصلة هذا المسار في الاطر ذاتها.
وتطلع ظريف الى حل الخلافات الراهنة بناء على قاعدة الثقة المتبادلة والتعاون الثنائي وفق معاهدة الضمانات وبناء على حسن النوايا.
الى ذلك، اكد غروسي ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقوم بمهامها بناء على اسس الحيادية والمهنية وايضا في اطار الملاحظات الفنية فقط.
وقال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية خلال اللقاء مع ظريف اليوم : ان التعاون بين ايران والوكالة كان لخدمة المصالح الثنائية؛ مؤكدا امكانية استمرار هذا التعاون عبر اجتياز بعض المشاكل.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
2 + 11 =