الصين ترحب بالاتفاق بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية

بكين/ 27 آب/ اغسطس/ إرنا – أعلن المتحدث باسم الخارجية الصينية ترحيبه ودعم بلاده للاتفاق المبرم بين الوكالة الدولية للطاقة الذرية والجمهورية الإسلامية الإيرانية، وأعرب عن أمله في أن يعمل الجانبان سويا لتنفيذ الاتفاقية بشكل فعال.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية الصينية "تشاو لي جيان" اليوم الخميس: أن الحقائق كشفت أن ممارسة الضغوط الأحادية تزيد فقط من حدة المقاومة وأن الحوار المتكافئ، وحده هو الذي يمكن أن يحل الخلافات، وهذا الموضوع كان هكذا في قضية ضمان التفتيش، وسيظل كذلك ، في مسائل أخرى تتعلق بالمسألة النووية الإيرانية.

واتفقت طهران والوكالة الدولية للطاقة الذرية في بيانهما المشترك والصادر عقب المباحثات الثنائية المكثفة خلال زيارة رئيس الوكالة "رافائيل غروسي" الاخيرة الى ايران، اكدا على تسوية القضايا المحددة بواسطة الوكالة وانطلاقا من حسن النية فيما يخص تنفيذ اتفاقية الضمانات.

وأصدرت إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية امس الأربعاء، بيانا مشتركا إثر الزيارة التي أجراها مدير الوكالة رافائيل غروسي إلى طهران.

وأعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن طهران سمحت بدخول مراقبين إلى موقعين حددتهما الوكالة في وقت سابق، للتأكد من أنشطة إيران النووية.

وصرح المتحدث باسم الخارجية الصينية بإنه يتعين على الدول المعنية أن تلتزم في الظروف الحالية بالطريق الصحيح، وأن تحمي بقوة الاتفاق النووي وقرار مجلس الأمن 2231 ، وأن تعمل بنشاط لدفع عملية التسوية السياسية والدبلوماسية بشأن القضية النووية الإيرانية.

وأضاف المسؤول الصيني ان الصين تدعو جميع الأطراف إلى لعب دور بناء في هذا الصدد.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
2 + 11 =