سفیر باکستان السابق في طهران: الدبلوماسیة الاقتصادیة صفحة بارزة في سجل الحکومة الایرانیة

اسلام آباد / 28 اب /اغسطس /ارنا- اكد السفير الباكستاني السابق في طهران آصف علي خان دُراني بان الدبلوماسية الاقتصادية شكلت صفحة بارزة في سجل الحكومة الايرانية رغم اجراءات الحظر الاميركية التعسفية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وقال علي خان دُراني في حوار مع مراسل وكالة "ارنا" في اسلام آباد، ان اجراءات الحظر الاميركية تعد عقبة امام اداء حكومة الرئيس الايراني حسن روحاني لان الجمهورية الاسلامية الايرانية وبسبب هذه الاجراءات التعسفية تمر باصعب مرحلة في تاريخ الثورة الاسلامية.

واضاف، ان رئيس الحكومتين الحادية عشرة والثانية عشرة لم يتوان عن بذل اي جهد لتعزيز مكانة ايران وتحسين ظروف حياة المواطنين وازدهار البلاد وفقا للتطورات الاقليمية والعالمية.

واعتبر الحظر الاميركي بانه غير مبرر وعقبة رئيسية امام تقوية اقتصاد المجتمع الايراني واضاف، انه بالمقابل قامت حكومة روحاني بتقوية الدبلوماسية الاقتصادية امام الحظر وحققت اداء مقبولا في هذا المجال.

واكد علي خان دُراني بانه لو لم تكن اجراءات اميركا اللاقانونية لكانت حكومة روحاني قد اتخذت المزيد من الاجراءات القيمة لتلبية حاجات الشعب الايراني.  

واضاف، للاسف ان حكومة ترامب خرجت من برنامج العمل المشترك الشامل (الاتفاق النووي) في حين تم التوصل اليه بعد مفاوضات جيدة وبناءة جدا الا ان الجانب الاميركي لم يف بوعوده.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 8 =