مسؤول أميركي سابق :اللجوء إلى آلية الزناد أظهر صورة غبية لواشنطن

نيويورك / 29 اب /اغسطس /ارنا قال العضو السابق في مجلس الأمن القومي الأمريكي ، إن ضجيج البيت الأبيض حول تفعيل آلية الزناد ضد إيران ليس له قيمة عملية وأظهر فقط صورة غبية لواشنطن في العالم.

وفي مقابلة حصرية مع وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (ارنا) ، أضاف غاري سيك ، ردًا على سؤال حول مطالبة وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو بإعادة عقوبات مجلس الأمن في 20 سبتمبر / أيلول ، أضاف أن تصريح مايك بومبيو قد يكون مفيدًا لترامب فقط و لن يضيف شيئا لضغوط الولايات المتحدة ضد إيران.

و صرح العضو في مجلس الأمن القومي الأمريكي في عهد الرئيسين جيمي كارتر و رونالد ريغان ،من الواضح حتى الآن أن أياً من أعضاء مجلس الأمن الآخرين لم يعترف بحق الولايات المتحدة في تفعيل آلية الزناد.

واضاف المسؤول الأميركي السابق أن بومبيو تواجه مشكلة كبيرة و هي أن الولايات المتحدة الأمريكية قامت بفرض كل أنواع العقوبات التي كانت تعرفها ضد إيران ، والشيء الوحيد المتبقي هو إعادة فرض عقوبات مجلس الأمن الدولي و هذا ما يعارضها أعضاء آخرون في مجلس الأمن.

وقال سيك ،من منظور العقوبات ،لن يتغير شيء ما لم يحدث شيء خاص من الآن حتى يوم تنفيذها".

وأكد أن هذا يرسم صورة غبية للولايات المتحدة و لا ينفع الرئيس ترامب إلا أن يقول، إننا وقفنا بحزم ضد إيران وقد يكسب شيئًا منها في الانتخابات.

وتابع المسؤول الأمريكي السابق: لكن من حيث تغيير الشرق الأوسط ومعادلاته الأمنية ، فإنه لن يحقق شيئًا و في الواقع ، سيسهم في إضعاف الولايات المتحدة ، وليس تقويتها.

انتهی

تعليقك

You are replying to: .
9 + 0 =