لدينا القدرة على تصدير المعدات العسكرية والمدنية

طهران/ 3 أيلول/ سبتمبر/ ارنا - قال مدير عام منظمة الصناعات البحرية بوزارة الدفاع عن حجم التبادل الدفاعي الايراني بعد رفع الحظر التسليحي عن إيران: اننا نمتلك القدرة على تصدير المعدات العسكرية في المجالات العسكرية والمدنية بقيمة مليارات الدولارات سنويا.

و على هامش افتتاح معرض حركة تصنيع قطع الغيار التابع لوزارة الدفاع صباح اليوم الخميس وردا على سؤال حول مشاريع منظمة الصناعات البحرية بما في ذلك تصنيع مدمرة دنا وغواصة بعثت وطوافة بيروزان، أوضح الادميرال أمير رستكاري للصحفيين: أن مدمرة دنا ستسلم هذا العام الى القوة البحرية للجيش، واما غواصة بعثت فقد بدأنا بتصنيعها و نسعى الى بنائها بفترة أقل نظرا للخبرات التي اكتسبناها في بناء غواصتي فاتح وغدير .

كما قال المدير العام لمنظمة الصناعات البحرية بوزارة الدفاع عن طوافة بيروزان بأنه يأمل أن يتم تسليم هذه الطوافات إلى البحرية بحلول نهاية العام، موضحا ان هذه الطوافات لها سرعة عالية جدا وهجومية نظرا للأسلحة المعدة لها وتتميز بقدرة عالية على الاختفاء عن رصد الرادار بسبب المواد الجيدة المستخدمة في بنائها.

واضاف ان هذه الطوافات تمتلك أيضا القدرة على تحريك القوات والمعدات ودخول البحر من أي مكان على ساحل البلاد.

و عن حجم العلاقات الدفاعية الإيرانية بعد رفع الحظر التسليحي على ايران : لدينا القدرة على تصدير معدات عسكرية بمليارات الدولارات سنويا في جميع المجالات العسكرية وبعض المجالات غير العسكرية.

انتهى** 2344

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
7 + 0 =