دبلوماسي ايراني ينتقد عدم اكتراث الغرب تجاه الاساءة للمقدسات الاسلامیة بذريعة حرية التعبير

اسلام آباد / 4 ایلول / سبتمبر /ارنا- انتقد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في باكستان محمد علي حسيني عدم اكتراث الغرب تجاه الاساءة للمقدسات الاسلامية بذريعة حرية التعبير، واعتبر ان من شانها ان تؤدي الى فضائع مثل قتل عشرات المسلمين في مسجد بنيوزيلندا.

وكتب حسيني في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم الجمعة: ان الاساءة الى الانبياء خطوة شنيعة لاستغلال حرية التعبير والعقيدة.

واضاف: ان التزام الصمت تجاه الاجراءات المسيئة والاستفزازية خاصة عدم الاكتراث بالخطوة الوقحة التي اقدمت عليها مجلة "شارلي ايبدو" الفرنسية من شانها ان تؤدي الى فضائع مثل قتل 51 مسلما بريئا في مساجد نيوزيلندا.

وكان المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة قد ادان بشدة، في تصريح له امس الخميس، نشر رسوم مسيئة للنبي الاكرم (ص) من قبل المجلة الفرنسية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
5 + 8 =