"القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية" تطالب باقامة احتجاجات واسعة ضد التطبيع

طهران / 13 ايلول / سبتمبر/ ارنا – دعت القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية الفلسطينية في بيانها الاول مساء السبت الى اقامة احتجاجات واسعة للفلسطينين ضد اتفاق التطبيع بين الكيان الصهيوني والامارات والبحرين .

وأصدرت القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية الفلسطينية بيانها الاول مساء السبت وفقا لموقع معا الفلسطيني دعت فيه إلى تفعيل المقاومة الشعبية تحت راية علم فلسطين، واعتبار الثلاثاء المقبل "يوم رفض شعبي انتفاضي" ضد تطبيع البحرين والإمارات مع "إسرائيل".

وأكدت "القيادة" في بيانها أن تلك الخطوة "تعبير عن رفضنا الحاسم لرفع علم الاحتلال والقتل والعنصرية على سارية الذل في أبو ظبي والمنامة".

كما دعا البيان إلى اعتبار الجمعة المقبل "يوم حداد ترفع فيه الأعلام السوداء في كل الساحات والمباني والبيوت، وتقرع الكنائس أجراس الحداد، وخطبة الجمعة رثاء للأنظمة".

ودعا البيان كافة القوى الحية، والمؤسسات الأهلية، والجماهيرية والطلابية والنسوية على إمتداد الوطن لرفع راية العز وعلم فلسطين، استنكارا ورفضا لإتفاقية العار في هذا اليوم الأسود".

وتتكون القيادة الوطنية الموحدة من فلسطينيي الضفة الغربية وقطاع غزة، وخارج فسطين وأعضاء الحركات الفلسطينية.

يذكر انه من المقرر ان يتم التوقيع رسميا في واشنطن يوم 15 سبتمبر الحالي على اتفاق التطبيع بين الكيان الصهيوني والامارات والبحرين .

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
4 + 1 =