أنظمة السعودية والإمارات وآل خليفة عميلة وخائنة وتابعة للأعداء

طهران / 14 اايلول / سبتمبر / ارنا – اكد قائد حركة أنصار الله في اليمن "عبدالملك الحوثي"، أن "العمالة في هذه المرحلة والمتمثلة بالنظامين السعودي والإماراتي وآل خليفة هي خطر على الأمة"؛ مردفا ان هؤلاء "لن يتورعوا عن الوقوف مع أعداء الأمة في أي مؤامرة ضد المنطقة".

وفي تصريح له اليوم الاثنين، وصف الحوثي دور النظامين السعودي والإماراتي في المنطقة بانه "تخريبي ويقف إلى جانب أعدائها".
ولفت الى ان تطبيع الأنظمة العميلة خرج من العلاقة السرية إلى العلاقة العلنية، في مسار تصاعدي ضد شعوب الأمة؛ متسائلاً "أين هذه الأنظمة من السلام الذي يدعونه في وقت يساهمون في تنفيذ مؤامرات وحروب الولايات المتحدة داخل المنطقة؟".
ورأى زعيم انصار الله، أن هذه الأنظمة وصلت إلى مستوى غريب من العمالة إذ يقدمون الأموال لأميركا لتنفيذ مخططاتها؛ وشدد على أن "أنظمة السعودية والإمارات وآل خليفة عميلة وخائنة وتابعة للأعداء والتعامل معها جريمة وخيانة".
وتابع : إن هذه الأنظمة وصلت إلى التباهي بعلاقتها مع الصهاينة، وهم يتصرفون بشكل دنيء ومنحط؛ مردفا أنه "لا شك بأن هذه الأنظمة ستخسر، والأميركيون والإسرائيليون سيستغلونها ويحلبون أموالها لصالح إسرائيل".
الحوثي قال، أن "أولويات هذه الأنظمة باتت تصب في مصلحة إسرائيل وأميركا، وعلى شعوبنا الحذر منها ومن مؤامراتها العدائية التآمرية على الشعب الفلسطيني".
وأضاف : ان ما حصل في ما يسمى مجازاً الجامعة العربية بالنسبة للفلسطينيين لم يكن مفاجئاً لنا وما زلنا نتوقع أكثر.
وعلى صعيد اخر، اعتبر قائد حركة أنصار الله هدف المعتدين على اليمن هو "تمكين الأميركيين والإسرائيليين من السيطرة على البلاد"؛ مبينا ان انه بات لدى الأميركي قاعدة في مطار الريان بمحافظة حضرموت، كما يتواجد في منطقة شرورة، وإلى حد ما في عدن.
واستطرد قائلا : الآن تجلت الأمور أكثر فأكثر والبعض كان لا يستوعب أن المعتدين يتآمرون على اليمن ويريدون احتلاله، وأن يمكنوا الأميركي والإسرائيلي أن يأتي من خلفهم ويسيطر على اليمن.
وإذ لفت إلى أن "الإسرائيلي بدأ يحضر لتواجده في اليمن عبر أدواته وبحماية تحالف العدوان"، اعتبر زعميم حركة انصار الله أن "المسؤولية على أبناء الأمة بأن يقفوا الموقف الصحيح المسؤول الذي يفرضه عليهم انتماؤهم للإسلام وفيه حريتهم وكرامتهم".
انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
3 + 7 =