وزير الصحة : ايران واحدة من الدول الرائدة مستقبلا في الحصول على لقاح كورونا

طهران / 16 ايلول / سبتمبر / ارنا – قال وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي "سعيد نمكي" : ان ايران ستكون في المستقبل الى جانب الدول الرائدة في مجال الحصول على لقاح مضاد لفيروس كورونا.

جاء ذلك في رسالة بعثها "نمكي" اليوم الاربعاء، الى الملتقى السادس للمؤسسات الايرانية الزميلة مع منظمة الصحة العالمية.
واضاف وزير الصحة : ان مراكز الابحاث الايرانية كافة، بما يشمل الحكومية والشركات المعرفية، تواصل جهودها العلمية والبحثية حاليا في مجال فيروس كوفيد 19 (كورونا).
واكد، ان فيروس كورونا اصبح اليوم وباء ليس في ايران وانما كل المنطقة والعالم؛ مبينا انه من دون تظافر الجهود والتآزر على الصعيدين المحلي والخارجي، لن نستطيع التغلب على هذه البلية الكبرى التي تهدد البشرية جمعاء في قرننا الحالي.
 ولفت نمكي الى ان ايران كرّست جهودها لتطوير الطاقات والامكانيات العلاجية والوقائية والتوعوية في مواجهة هذا الوباء؛ مردفا ان من اهم المجالات التي تركزت الجهود عليها متمثلة في الدراسات والابحاث بمختلف المجالات ذات الصلة في البلاد.
واوضح، ان الابحاث التي اجريت في ايران، تضمنت العثور عن افضل الادوية واكثرها تاثيرا لمعالجة المصابين وايضا امثل الاساليب لرعاية المرضى وحماية الشرائح المجتمعية الهشة امام فيروس كورونا، وتحديد الاعمار التي سجلت اكبر نسبة من الوفيات من جراء هذا الفيروس، والاهم من جميع ذلك القيام بمسؤوليتنا الجماعية في انتاج لقاح مضاد ومؤثر للوقاية من الاصابة بفيروس كوفيد 19.
واعرب وزير الصحة الايراني، عن سعادته لوجود الكثير من معاهد الابحاث في الجمهورية الاسلامية ولاسيما التي تمتلك سجلا حافلا في مجال انتاج اللقاحات الطبية مثل مركزي "باستور" و"رازي" للدراسات، الى جانب الشركات المعرفية بكوادرها الشبابية الذكية للغاية، عبّأت جل طاقاتها اليوم بهدف انتاج لقاح مضاد لفيروس كوفيد 19 ؛ مؤكدا ان وزارة الصحة الايرانية تقوم بدورها في هذا الخصوص ايضا.
وراى نمكي ان واحدة من الاليات التي تضمن نجاح هذه الجهود، تكمن في تعاون وانضمام مراكز الابحاث الايرانية الى نظيراتها الخبيرة والتمرسة في خارج البلاد.
انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
5 + 12 =