خطيب زاده: لتواصل السفارات عملها مع إحترام القانون

طهران/16 أيلول/سبتمبر/إرنا- أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، على ضرورة مزاولة جميع السفارات المعتمدة أعمالها مع إحترام القوانين والأعراف الدولية وفي إطار الآداب الدبلوماسية.

 وفي حوار مع مراسل إرنا اليوم الأربعاء، شدد خطيب زاده في معرض الإجابة على سؤال حول التصريحات الرامية الى التدخل من قبل بعض السفارات الأوروبية : "كما تم بشدة رفض وإستنكار هكذا تصريحات رامية الى التدخل في الشؤون الداخلية لبلادنا، خاصة في الشأن القضائي، لدى استدعاء السفير الألماني في طهران، فبطبيعة الحال لن يتسامح في هذا السلوك من قبل أي سفارة أخرى".

وحول استدعاء السفير الألماني في طهران، أضاف المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، " لم يتم إجراء مكالمة هاتفية من قبل السفير الألماني في طهران مع وزارة الخارجية، وأي شخص على دراية بالشؤون الدبلوماسية يعرف معنى ومفهوم الاستدعاء والعبء السياسي القانوني الذي ينطوي عليه هذا الأمر".

وكان استدعى المدير العام لدائرة الشؤون الأوروبية في وزارة الخارجية الإيرانية، الإثنين 14 أيلول/سبتمبر، السفير الألماني في طهران، عقب التغريدات الأخيرة للسفارة الألمانية حول تنفيذ حكم قضائي.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
3 + 12 =