إزدهار صادرات البضائع المبردة عبر موانئ شرقي هرمزكان   

بندر عباس/18 أيلول/سبتمبر/إرنا- أعلن مدير مركز دائرة الموانئ والملاحة البحرية في ميناء الشهيد باهنر التابع لمدينة بندر عباس (مركز محافظة هرمزكان-جنوبي البلاد)، حميد رضا محمد حسيني، أن الموقع الجغرافي الإستراتيجي لموانئ شرقي المحافظة أدى الى الاستيلاء على جزء كبير من أسواق الخليج الفارسي وحدوث طفرة ملحوظة في تصدير البضائع المبردة وبالتالي استقطاب موارد العملة الصعبة وتحقيق قيمة مضافة جيدة.

وفي حوار مع مراسل إرنا اليوم الجمعة، أضاف محمد حسيني: من خلال تحسين وتطوير خدمات الموانئ، يتم حاليا تصدير 90 في المائة من محاصيل الفواكه والخضار من محافظة هرمزكان بواسطة مركبات بحرية معدنية وزوارق إنزال وباستخدام حاويات مبردة.

وتابع: تمكنت موانئ شرقي هرمزكان من تقليص وقت انتظار السفن للعبور من 6 ساعات إلى ساعتين، من خلال تطبيق نظام خدمات حركة السفن (VTS) وتوفير العمالة المتخصصة في هذا المجال، واستطاعت أن تحتل المركز الأول على مستوى موانئ البلاد من حيث تصدير البضائع المبردة.

وأشار الى شحن وتفريغ نحو 41 ألف حاوية مبردة في الموانئ الشرقية لمحافظة هرمزكان منذ بداية العام الحالي (الإيراني- بدأ في 21 آذار/مارس)، الذي زاد مقارنة بالعام الماضي.

وقال مدير إدارة الموانئ والملاحة البحرية شرقي هرمزكان: إن معظم البضائع المصدرة عبر الحاويات المبردة تشمل الفواكه والخضروات ومنتجات الألبان، تم تصديرها إلى وجهات التصدير عبر موانئ الشهيد باهنر وجاسك وسيريك بالمحافظة.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
4 + 6 =