مسؤول : 65 بالمئة زيادة في عمليات الترانزيت عبر منفذ دوغارون الحدودي

مشهد المقدسة / 26 ايلول / سبتمبر / ارنا – قال المدير العامة لمصلحة الجمارك في معبر دوغارون الحدودي مع افغانستان (في محافظة خراسان الرضوية – شرق)، ان حجم ترانزيت السلع الى هذا البلد خلال النصف الاول من العام الحالي (الايراني – بدا في 21 اذار / مارس 2020)، عبر معبر دوغارون بلغ 457 الاف طن؛ مما يشير الى 65 بالمئة زيادة مقارنة بذات الفترة من العام الذي سبقه.

واوضح "محمد كوه كرد" في تصريح لمراسل "ارنا" اليوم السبت : ان حجم الصادرات الايرانية الى افغانستان، خلال الفترة نفسها ايضا، بلغ مليونا و300 الف طن وبما يعادل مليارين و200 مليون دولار.

واضاف : كما استوردت ايران من افغانستان عبر منفذ دوغارون خلال النصف الاول من العام الحالي، ما مقداره 3 الاف و50 طنا من انواع البضائع وبقيمة مليونين و700 الف دولار؛ مبينا ان ذلك يشير الى تراجع بنسبة 35 بالمئة في حجم الاستيراد مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وحول اهم السلع الايرانية المصدرة الى افغانستان عبر معبر دوغارون، اشار "كوه كرد" الى مواد البناء بكافة انواعها والمنتجات النفطية؛ مصرحا ان 550 شاحنة محملة بسلع الصادرات والترانزيت تغادر البلاد يوميا باتجاه افغانستان، وبنفس العدد ايضا تدخل شاحنات قادمة من الاراضي الافغانية الى البلاد عبر هذا المنفذ.

ونوه رئيس جمارك دوغارون : بان 90 بالمئة من حجم الصادرات الايرانية التي تغادر هذا المعبر الحدودي، تتجه الى مدينة هرات التي تشكل ثاني اكبر سوق اقتصادية في افغانستان؛ مردفا ان ثلث احتياجات هذا البلد الجار للصادرات يتم توفيره عبر معبر دوغارون الحدودي.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
captcha