أستاذ بالجامعة الأمريكية: خطاب روحاني جذب اهتمام السود

نيويورك/ 27 ايلول/ سبتمبر/ ارنا - اشاد استاذ التاريخ بجامعة تكساس في هيوستن، بالرئيس الايراني على اشارته الى "جورج فلويد" في كلمته امام الامم المتحدة، وقال بأن خطابه لفت اهتمام الامريكيين السود.

في مقابلة حصرية مع وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) اليوم الأحد، قال "جيرالد هورن"، الأستاذ في "كلية الدراسات الأمريكية الأفريقية" في جامعة هيوستن: لا يمكن تجاهل تأثير وأهمية الجالية الأمريكية السود في معادلات هذا البلد، والآن تتواصل العديد من الحكومات بشكل متزايد مع النخبة السوداء في هذا البلد.

وقال: إن إشارة الرئيس الإيراني إلى "جورج فلويد" ومقتله على ايدي الشرطة الامريكية، في خطابه امام الجمعية العامة للأمم المتحدة عبر الفيديو، كانت مهمة، مضيفا ان هذه الاشارة والمواقف تشجعنا على أن الدول الأخرى تدعمنا.

وردا على سؤال حول مدى ارتباط الحركة المناهضة للفصل العنصري بالحركات الدولية، قال إن حركة "حياة السود مهمة" مرتبطة بجماعات مثل التضامن مع فلسطين، كما حضر بعض ناشطيها مجلس حقوق الإنسان في جنيف ويعملون مع الاتحاد الأفريقي لتمرير قرار ضد الولايات المتحدة.

وأكد أستاذ التاريخ في جامعة هيوستن: إنهم يضغطون من أجل تحقيق أهدافهم في جنيف، لأننا نعلم جميعا أن الولايات المتحدة تتحرك في اتجاه خطير في السياسة الداخلية والخارجية، وأن صوت الفاشية يُسمع بصوت أعلى من أي وقت مضى.

وقال هورن ردا على سؤال آخر حول تأثير استمرار الاحتجاجات العنصرية على نتيجة الانتخابات الرئاسية "لا أعتقد أن التأثير واضح" ترامب، قال إنه لن يخسر الانتخابات.

وأضاف: على الرغم من ذلك، فإن السود لديهم حافز أكبر مما كان عليه في عام 2016 لخوض الانتخابات وقول "لا" لترامب، موضحا ان  العديد من السود في عام 2016 بقوا في منازلهم ولم يصوتوا يوم الانتخابات في الولايات الكبرى مثل ميشيغان، ولهذا خسرت هيلاري كلينتون، أعتقد أن الوضع سيكون مختلفا في انتخابات هذا العام ومشاركتهم ستكون أكثر خطورة.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha