التواجد الاستعراضي لعملاء الاستكبار لن يقوض أمننا المستحكم

طهران/ 27 ايلول/ سبتمبر/ ارنا - قال قائد الجيش الايراني اللواء عبد الرحيم موسوي : إن أمننا البحري وخلافا للعديد من الدول ليس مستعارا ولا مستوردا بل هو انجاز وطني تام ويعتمد على امكانات وطاقات الكوادر الصناعية والدفاعية لأبناء هذا البلد، وان التواجد الاستعراضي لايادي الاستكبار بقيادة أمريكا الإرهابية لا يمكن أن يمس بقدراتنا الأمنية.

واضاف اللواء موسوي في كلمة له أمام جلسة مجلس الشورى الاسلامي صباح اليوم الاحد، أن سنوات الدفاع المقدس تمثل نموذجا متكاملا لارادة وتصميم وتلاحم الشعب الايراني لتحقيق النجاح والصمود في المواجهة. 

واشار اللواء موسوي الى ان الجيش الايراني والى جانب قوات حرس الثورة والتعبئة الشعبية وجهاد البناء والدعم الشعبي اللامحدود ، وفي ظل قيادة الامام الخميني والغيرة الوطنية والثقافة الحسينية استطاع الجميع صنع معجزة القرن العشرين وتغيير المعادلات الاستراتيجية في العالم.

وحول دور الجيش في الدفاع المقدس قال اللواء موسوي ان الجيش الايراني دخل الحرب الدفاعية بمليونين وخمسمئة الف جندي وأكثر من مئتي الف من الكوادر العسكرية وتجهيزات عسكرية بقيمة 60 مليار دولار ، وقدم 48 الف شهيد دفاعا عن الثورة الاسلامية.

كما تطرق اللواء موسوي بشيئ من التفصيل الى دور الصنوف المختلفة للجيش في مواجهة قوى العدوان وخاصة القوة البحرية وطيران الجيش والدفاع الجوي والقوة البحرية على مدى ثماني سنوات من الحرب المفروضة.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
7 + 4 =