المتحدث باسم الخارجیة الإیرانیة : علی السعودیة ان تختار طریق الصدق والحكمة

طهران/ 29 ايلول/ سبتمبر/ ارنا - في معرض رده على تصريحات بعض المسؤولين السعوديين ضد إيران، قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة، ان على السعودية وبدل بث السيناريوهات التافهة التي تتلقاها ان تختار طريق الصدق والحكمة.

ووصف خطيب زادة مزاعم السعودية بكشف مجموعة ارهابية تابعة لايران بانها مزاعم كاذبة ومختلقة بالكامل ، مضيفا ان هذه المزاعم تضاف الى قائمة الاتهامات التي طالما كررتها السعودية ضد ايران خلال السنوات الاخيرة.

واشار المتحدث باسم الخارجية الى ان السعودية وبتخليها عن العقلانية السياسية ، عمدت الى تلفيق ملف كاذب ضد إيران بهدف حرف الاذهان والتغطية على فشلها.

وأكد خطيب زادة ان تشبث حكام السعودية باطلاق الاتهامات الجاهزة والتي لاقيمة لها لن توصلهم الى أي نتيجة ، ناصحا الرياض بانتهاج سبيل الصدق والتعقل بدل هذه الاساليب .

وكان المتحدث باسم رئاسة أمن الدولة في السعودية زعم أمس اعتقال مجموعة من عشرة اشخاص تلقى اعضائها تدريبا في ايران.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
3 + 0 =