طهران مستعدة للقيام بدور بنّاء في حل الخلافات بين يريفان وباكو

طهران / 30 ايلول / سبتمبر / ارنا – اعرب رئيس الجمهورية "حجة الاسلام حسن روحاني" عن قلقه ازاء التطورات الاقليمية الاخيرة من جراء الخلافات والمعارك بين ارمينيا واذربيجان؛ مؤكدا على استعداد طهران للقيام بدور بناء في سياق حل هذه الخلافات.

ونوه الرئيس روحاني، خلال اتصال هاتفي اليوم الاربعاء مع رئيس وزراء ارمينيا "نيكول باشينيان"، الى اهمية السلام والاستقرار والامن في المنطقة؛ مصرحا ان من شان الاستقرار والامن ان يهيئا ظروف التنمية.

وشدد بالقول : ان منطقتنا لا تطيق المزيد من الحروب والفوضى.

وفي معرض الاشارة الى الخلافات العريقة بين ارمينيا واذربيجان حول منطقة "قره باخ"؛ دعا رئيس الجمهورية الى تسوية هذه الخلافات في اطار القانون الدولي واحترام سلامة اراضي البلدان.

واضاف : ان ايقاف هذه الصراعات يشكل ضرورة بالنسبة الينا، ونحن نتوقع من البلدين ارمينيا واذربيجان التحلي بالحكمة وضبط النفس في هذا السياق.

وصرح روحاني، ان الحروب لا تشكل حلا مناسبا لازالة المشاكل والتوترات والخلافات؛ مردفا : ان اي تدخل اجنبي في هذه القضية لن يساعد على تسوية المعضلة وانما يؤدي الى استمرار التوترات ومزيد من تعقيد الامور.

وخلص الى القول : نحن نتطلع الى الوقف الفوري للاشتباكات وتظافر الجهود الجماعية لحل القضايا الاقليمية سياسيا وفي اطار القوانين الدولية.

الى ذلك، قال رئيس وزراء ارمينيا : ان اي توتر وصراع في المنطقة سيعود بالضرر الى جميع الدول الاقليمية؛ معلنا ترحيبه بجميع المبادرات العملية التي تؤدي الى وقف العنف.

وتطرق "باشينيان" خلال حديثه الهاتفي اليوم مع الرئيس روحاني، الى التطورات الاخيرة المنبثقة عن المواجهات العسكرية بين بلاده واذربيجان؛ معربا عن قلقه ازاء كافة التدخلات الاجنبية في القضية المتنازع عليها بين البلدين.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
8 + 0 =