الكيان الصهيوني يحاول اثارة التوتر بين تركيا وإيران

طهران/5 تشرين الاول/اكتوبر/ارنا- قال الأستاذ بكلية الدراسات الدولية بجامعة طهران والخبير البارز في الشؤون الفلسطينية هادي برهاني إن الكيان الصهيوني يحاول اثارة التوتر في العلاقات الايرانية والتركية من خلال استغلال أزمة قره باغ.

وقال برهاني اليوم الاثنين حول تورط الكيان الصهيوني في نزاع قره باغ: ان هذا الكيان الغاصب لا يهتم بجمهورية أذربيجان أو أرمينيا بشأن قضية قره باغ انما يحاول الصيد في الماء العكر وبرأيي من أهداف الكيان الصهيوني اثارة التوتر في العلاقات التركية الإيرانية من خلال استغلال هذه الازمة.

وحول تطبيع العلاقات الإماراتية والبحرينية مع الكيان الصهيوني قال برهاني: ان هذا التطبيع يهدف الى تشجيع الدول الإسلامية الأخرى على تكرار نفس الشيء حتى يوهموا العالم الإسلامي بان فترة الحظر السياسي المفروض على الكيان الصهيوني انتهت.

وبخصوص مزاعم كيان الاحتلال الكاذبة ضد حزب الله في لبنان قال: إن هدف الكيان الصهيوني هو ممارسة الضغط على حزب الله والتقليل من شعبيته في لبنان، مؤكدا ان التاريخ مليء بالهزائم المتعددة والمذلة لتل ابيب امام حزب الله وقد مرغ حزب الله انف اسرائيل في التراب بتبنيه سياسات صائبة ومعقولة.

انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
5 + 4 =