مسؤول روسي: المحاولات الأميركية لإستمرار الحظر التسليحي ضد إيران عقيمة

موسكو/10 تشرين الأول/أكتوبر/إرنا- أكد المندوب الروسي الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا، ميخائيل أوليانوف، ان جميع المحاولات الأميركية لإستمرار الحظر التسليحي ضد إيران باءت بالفشل وستظل عديمة الجدوى في المستقبل.

وفي مقابلة مع مراسل وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا) في موسكو، أضاف أوليانوف، ان المحاولات الأخيرة للولايات المتحدة في مجلس الأمن الدولي لإستمرار الحظر التسليحي ضد إيران، أبرزت مدى ضعف هذه الدولة.

وتابع، ان معظم أعضاء مجلس الأمن امتنعوا عن دعم واشنطن في محاولاتها لإستمرار الحظر التسليحي ضد إيران.

وردا على سؤال حول ما إذا تستطيع روسيا، التي تتولى حاليا الرئاسة الدورية لمجلس الأمن، أن تعرقل المحاولات الأمريكية لتمديد حظر الأسلحة ضد إيران، قال أوليانوف: "رئاسة روسيا لمجلس الأمن ليست ذا أهمية فيما يتعلق بهذا الشأن، ولكن إذا ما لزم الأمر، بصفتنا عضوا دائما في مجلس الأمن، فإننا سنتصدى لمثل هذه المحاولات الأميركية".

وفي سياق متصل، كان مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، قد أكد في وقت سابق في خطاب بمناسبة رئاسة بلاده الدورية لمجلس الأمن، عدم إمكانية اطلاق أي محادثات جديدة في المجلس بشأن إعادة الحظر ضد إيران الذي تصر الولايات المتحدة عليه.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 1 =