وزير خارجية الصين يؤكد معارضة بلاده لإضعاف الاتفاق النووي

طهران / 10 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اكد وزير الخارجية الصيني "وانغ يي" معارضة بلاده لاي اجراء متفرد يضعف الاتفاق النووي، لافتا الى ان بكين ستواصل دعم تنفيذ الاتفاق والقرار 2231 الصادر عن مجلس الامن الدولي وحل وتسوية القضية النووية الايرانية سياسيا.

وافادت "ارنا" نقلا عن وزارة الخارجية الصينية ان "وانغ يي" اكد خلال لقائه نظيره الايراني محمد جواد ظريف في مقاطعة "يون نان" الصينية اليوم السبت بان بلاده ملتزمة على الدوام بحفظ اقتدار وتاثير الاتفاق النووي الايراني وقال: اننا نعتقد بان الحفاظ على الاتفاق النووي يعني الحفاظ على منجزات التعددية والحفاظ على اسلوب مفيد لحل القضايا عبر الحوار والتشاور والحفاظ على اقتدار منظمة الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي.

واضاف: ان الصين وبغية الاخذ بنظر الاعتبار الهواجس الامنية لجميع الاطراف، تقترح توفير الارضية لحوار اقليمي متعدد الاطراف بهدف الحفاظ على الاتفاق النووي.

وقال وزير خارجية الصين: انه في مثل هذه الارضية تشارك جميع الاطراف المعنية بصورة متساوية وتبحث عبر الحوار والنقاش بشان سبل الحلول السياسية والدبلوماسية للقضايا الامنية القائمة امام منطقة الخليج الفارسي في الشرق الاوسط.

ووصف الصين وايران بانهما شريكتان استراتيجيتان وتربطهما علاقات استراتيجية واضاف: ان الصين ترغب بتطوير العلاقات مع ايران وتعزيز التعاون في مختلف المجالات ومنها مكافحة فيروس كورونا والتعاون مع سائر الدول للدفاع عن التعددية ومعارضة الغطرسة الاحادية والحفاظ على العدالة الدولية والمصالح المشتركة للدول النامية.

واشار "وانغ يي" الى ان العالم اليوم يشهد تغييرات اساسية لم يشهد مثلها خلال القرن الماضي واضاف: ان العالم يواجه الان سلسلة من التهديدات والتحديات الجديدة.

وقال وزير خارجية الصين: ان المجتمع الدولي بحاجة اليوم اكثر من اي وقت مضى الى دعم التعددية والتزام الانصاف والعدالة ورفع مستوى التعاون.

وتبادل الجانبان خلال اللقاء وجهات النظر حول القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
3 + 14 =