السفير الإيراني في مسقط: طهران حريصة على دفع التعاون الثنائي بين البلدين

طهران/11 تشرين الأول/أكتوبر/إرنا- أكد سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى سلطنة عمان، علي نجفي خوشرودي، على الطاقات الهائلة بين المثقفين والعاملين في مجالات الثقافة والفن والرياضة في البلاد، مشددا على اهتمام إيران بتعزيز وتوسيع التعاون الثقافي والفني والرياضي مع سلطنة عمان.

 جاءت تصريحات السفير الإيراني خلال اللقاء الذي جمعه اليوم الأحد، بوزير الثقافة والرياضة والشباب العماني، ذي يزن بن هيثم آل سعيد.

وأشار نجفي  إلى ثقافة البلدين وتاريخهما وحضارتهما، مؤكدا مدى أهمية مكانة سلطنة عمان في السياسة الخارجية للجمهورية الإسلامية الإيرانية، وأكد، ان إيران وعمان تربطهما علاقات سياسية واقتصادية جيدة، ما يوفر أرضية ملائمة للنهوض بالتعاون الثقافي والرياضي.

وأشاد بالتعاون المشترك بين البلدين في مجالات الثقافة والفن، عادّا الصداقة والمحبة بأنها تتسبب في ديمومة العلاقات الثقافية.

وأكد استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لعقد فعاليات مشتركة بما في ذلك اقامة أسابيع ثقافية متبادلة مع سلطنة عمان وإنتاج أفلام ومسلسلات وإقامة مسابقات ومعسكرات رياضية في البلدين من أجل توطيد أواصر السلام والصداقة والمحبة بين الشعبين.

الى ذلك، رحب وزير الثقافة والرياضة والشباب العماني بالسفير الجديد للجمهورية الإسلامية الإيرانية في مسقط، واصفا العلاقات بين البلدين بأنها عميقة وذات تاريخ طويل وتتجذر في ثقافة مشتركة، وأعرب عن أمله في تحقيق المزيد من الإرتقاء بالعلاقات الثقافية والفنية والرياضية مع إيران.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
7 + 1 =