قلق ایراني من انتهاک وقف اطلاق النار في قره باغ

طهران / 12 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة اليوم الإثنين عن قلق طهران من انتهاك وقف إطلاق النار بين جمهورية أذربيجان وأرمينيا و قال إن إيران تدعو الجانبين الى الالتزام بوقف إطلاق النار واستئناف المحادثات في إطار القانون الدولي واحترام كلا البلدين وحدة أراضي الآخر و إخلاء المدن المحتلة.

و اضاف سعید خطیب زاده  الیوم الاثنین ان ایران تعرب عن اسفها لانتهاك وقف إطلاق النار المعلن بين جمهوريتي أذربيجان وأرمينيا بعد الاشتباكات الاخيرة بينهما و اذ تدعو کل الأطراف إلى التحلى بمزيد من ضبط النفس فانها تدین بقوة الهجمات الصاروخیة  على البنية التحتية والمناطق السكنية وقتل المدنيين وتعرب عن خالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا.

وقال: "إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تجدد دعوتها إلى الالتزام بوقف إطلاق النار واستئناف المحادثات في إطار القانون الدولي واحترام كلا البلدين وحدة أراضي الآخر و إخلاء المدن المحتلة و تعلن عن استعدادها لتسهيل هذه المحادثات من اجل التوصل الى حل دائم وارساء الامن والسلام في المنطقة.

والتقى وزيرا خارجية أرمينيا وأذربيجان زوراب مونتاسكانيان وجيحون بايراموف في موسكو الجمعة  الماضية في ضيافة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، واتفقت الأطراف الثلاثة على وثيقة مشتركة ووقف لإطلاق النار في منطقة ناغورنو كاراباخ بعد 10 ساعات من المفاوضات، واصبح الاتفاق ساري المفعول عند الساعة 12 ظهر يوم السبت 10 أكتوبر.
كما تم الاتفاق على أن تواصل أرمينيا وجمهورية أذربيجان ، بالوساطة المشتركة لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ، المفاوضات الأساسية بهدف التوصل إلى اتفاق سلمي في أقرب وقت ممكن.

ورحب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، السبت الماضي في تغريدة على تويتر، بـ "وقف الأعمال العدائية" في قره باغ بين جمهوريتي أذربيجان وأرمينيا ووصفه بأنه "خطوة نحو السلام".

واضاف ظريف في تغريدته : إيران ترحب بوقف الأعمال العدائية في ناغورنو كاراباخ كخطوة نحو السلام.

وتابع قائلا : إننا نحث جارتينا أرمينيا وأذربيجان على المشاركة في حوار مبدئي يقوم على احترام القانون الدولي وسلامة الأراضي.

انتهی**3280



 

تعليقك

You are replying to: .
3 + 3 =