فيلم وثائقي الماني : اغتيال الفريق قاسم سليماني لم يضعف ايران

طهران / 14 تشرين الاول / اكتوبر/ ارنا – عرضت احدى قنوات التلفزيون الالماني فيلما وثائقيا حول الشهيد الفريق قاسم سليماني اعتبرته بأنه اقوى منظر استراتيجي في الشرق الاوسط واحد افضل الاشخاص الذين عزز قوة ايران اقليما وعالميا خلال العقود الاخيرة وان اغتياله لم يؤدى لاضعاف ايران.

وبثت القناة الثانية (ZDF)  في التلفزيون الالماني يوم الاثنين الماضي وثائقيا تحدث عن الشهيد الفريق قاسم سليماني وخصائصه واغتياله حيث تناول الوثائقي وبشكل مصور اهم نشاطات الشهيد سليماني منذ انتصار الثورة الاسلامية .

واوضح الوثائقي ان الفريق سليماني الذي كان قائد قوة القدس هو اقوى منظر استراتيجي في الشرق الاوسط وهو كنجم ساطع يجب احترامه . فكما جاء في تقرير سري لوكالة المخابرات الامريكية فبعد اغتيال الفريق سليماني اصبح شعار الموت لامريكا اكثر تناميا وارتفع عاليا عند الشعب الايراني.

وذكر الوثائقي ان الشهيد الفريق سليماني ومنذ شبابه كان داعما للثورة الاسلامية فهو كان قائدا خلال الحرب المفروضة ضد الايرانية ومن ثم كان نشاطه مميزا في لبنان وافغانستان واخيرا في العراق فهو حتى اللحظات الاخيرة من حياته كان في الخط الامامي في الحرب ضد جماعة داعش التكفيرية الارهابية وكان مدافعا قويا عن ايران ضد اعداءها الاصليين وهم الكيان الصهيوني والمجاميع الارهابية المدعومة من السعودية.

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
6 + 3 =