السفارة الايرانية في جمهورية آذربيجان: الاعداء يسعون للمساس بالعلاقات الثنائية

باکو / 15 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- اعلنت السفارة الايرانية في باكو بان الاعداء والضامرين السوء يسعون في مسار المساس بالعلاقات بين البلدين الصديقين والشقيقين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية آذربيجان.

وجاء في بيان صادر عن القسم الصحفي في السفارة الايرانية في باكو ردا على التقارير المغرضة التي اوردتها بعض وسائل الاعلام: انه خلال الايام الاخيرة ورغم الاعلان عن المواقف الصريحة من قبل كبار المسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية فان الاعداء وضامري السوء يسعون على الدوام لبلوغ اهدافهم البغيضة في سياق المساس بالعلاقات الودية بين البلدين.

واضاف: ان سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في جمهورية آذربيجان تعلن بان الاشاعات الاخيرة حول مواقف البلاد بشان النزاع بين جمهورية آذربيجان وارمينيا كاذبة تماما ولا اساس لها من الصحة.

واكد البيان ان الضامرين السوء للشعبين الايراني والآذربيجاني يسعون عبر شن حرب اعلامية لخداع الراي العام والتكتم على الحقائق واضاف: هنالك ثمة عمليات تخريب نفسية تشن ضد ايران وما يدعو للتساؤل هو انه لماذا تتعرض ايران لهذا الحجم من الهجمة الاعلامية والمزاعم الكاذبة والمثيرة للسخرية غالبا؟ اين هي غرفة افكار هذه الحرب النفسية التي تشن ضد طهران وباكو؟ ومن قِبل مَن توجه؟.

واضاف بيان السفارة: من المؤكد ان الهدف الاساس من بث مثل هذه الاخبار هو المساس بالعلاقات المتنامية بين البلدين ايران وجمهورية آذربيجان وارباك الراي العام في سياق الاهداف المقيتة لاعداء العلاقات بين البلدين وان مثل هذه الدعايات والاخبار المزيفة تعد خيانة للبلدين مثلما اكد المساعد السياسي للرئيس الآذربيجاني.

وختم البيان: اننا نؤكد مرة اخرى بان ايران وجمهورية آذربيجان بلدان شقيقان وصديقان وستستمر هذه الصداقة والاخوة الى الابد وليس بامكان احد المساس بها. ان سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية اذ تفند الاخبار المزيفة والتي لا اساس لها، تدين بشدة نشر هذه الاشاعات السخيفة.

انتهى ** 2342  

تعليقك

You are replying to: .
5 + 10 =