طهران تندد بسقوط قذائف في الاراضي الايرانية جراء حرب قرة باغ

طهران / 15 تشرين الاول / اكتوبر /ارنا- ندد المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة بسقوط عدد من القذائف في مناطق البلاد الحدودية جراء حرب قرة باغ بين جمهورية آذربيجان وارمينيا، مؤكدا بان ايران سوف لن تكون غير مبالية في حال تكرار هذا الامر.

وقال خطيب زادة في تصريح له اليوم الخميس بشان سقوط عدد من القذائف في المناطق الحدودية الايرانية جراء الحرب الدائرة حول منطقة قرة باغ بين جمهورية آذربيجان وارمينيا: للاسف ان اخبارا مقلقة وصلت خلال اليوم الجاري في هذا المجال ليست مقبولة بتاتا.

وفنّد متحدث الخارجية الايرانية بعض الاشاعات القاضية بان قوات حرس الحدود الايراني ردت على ذلك واضاف: ان الحفاظ على امن واستقرار المواطنين الايرانيين القاطنين في المناطق الحدودية هو خط احمر بالنسبة لقواتنا المسلحة وفي حال تكرار سقوط القذائف فان الجمهورية الاسلامية الايرانية سوف لن تكون غير مبالية تجاه هذا الامر.

يذكر ان الاشتباكات تجددت بين القوات الاذربيجانية والارمينية قبل نحو 3 اسابيع في الحدود المشتركة بينهما واتهم كل من الطرفين الطرف الاخر ببدء العمليات العسكرية في النزاع حول منطقة قرة باغ الجبلية.

ويعود النزاع الى العام 1988 ومن ثم تحول الى مواجهات عسكرية في العام 1992 ادت الى احتلال 7 مدن تابعة لجمهورية آذربيجان من قبل ارمينيا.

وفي العام 1994 تم التوصل الى وقف اطلاق النار بين الطرفين بوساطة من مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الامن والتعاون الاوروبي الا ان الجهود الدولية لحل النزاع بصورة سلمية لم تفلح لغاية الان.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
3 + 11 =