خبير سياسي عراقي: ادراج السفير الايراني في العراق على لائحة العقوبات الامريكية تخبط أمريكي

بغداد/24 تشرين الاول/اكتوبر/ارنا- اعتبر الخبير السياسي العراقي الدكتور محمود الهاشمي، قرار الخزانة الامريكية الاخير بحق السفير الايراني في العراق خطوة تنم عن هزيمة وضعف ادارة الرئيس الامريكي ترامب في ادارة الملفات الدبلوماسية العالمية، وعد هذه الخطوة بانها سابقة غير واردة في السياسات الدولية العالمية ولم يعهدها العالم.

وقال الهاشمي في حوار خاص مع مراسل "ارنا" في بغداد، : "نحن نعتقد انه في يوم من الايام سوف نجد ان الشعب الامريكي سيتعرض الى عقوبة مباشرة من قبل حكومة ترامب، حيث لم يبقى بعيد ولا قريب الا وأدخلته الخزانة الامريكية في دائرة العقوبات، ولا شك ان هذا الموضوع ان دل على شيء انما يدل على قلق الادارة الامريكية من العالم".

وأضاف، "لم تستطيع الادارة الامريكية الحالية بأن تخلق وضعا دبلوماسيا يساعدها على ادارة الشؤون الاستراتيجية الخاصة بالولايات المتحدة، وما عملية اقران او تسجيل او ادراج السفير الايراني في العراق السيد ايرج مسجدي على لائحة العقوبات الامريكية الا تخبطا جديدا من قبل الادارة الامريكية".

ووصف الهاشمي هذه الخطوة بانها "تنم عن هزيمة وضعف ادارة الرئيس الامريكي ترامب في ادارة الملفات الدبلوماسية العالمية، وهذه سابقة غير واردة حتى في السياسات الدولية العالمية ولم يعهدها  العالم".

وأشار الى ان "الولايات المتحدة الامريكية انسحبت من معظم المعاهدات الدولية، فهي انسحبت من اكثر من 10 اتفاقيات ومعاهدات دولية في ظل حكومة الرئيس الامريكي الحالي ترامب".

وتابع "وأصدرت الحكومة الامريكية اكثر من 70 الى 80 عقوبة الى دول العالم سواء كان بحق الشخصيات او الدول بعينها او شخصيات دبلوماسية او مصارف في هذا المكان او ذاك وهذا يدل على هزيمة الادارة الامريكية امام العالم وضعفها في اداره الملف الدبلوماسي في العالم".

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قامت بادراج سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى العراق إيراج مسجدي ضمن لائحة العقوبات الامريكية، الخطوة التي قابلتها الجمهورية الاسلامية بالمثل وقامت بادراج السفير الامريكي في العراق ماثيو تويلر واثنين آخرين من المسؤولين الامريكيين ضمن القائمة السوداء، كون السفير الأمريكي في العراق اضطلع بدور محوري في تنسيق عمليات إرهابية في العراق وخارجه وفي اغتيال الجنرال الشهيد (قاسم سليماني).

انتهى ع ص

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =