الحرس الثوري يتولى حماية المناطق الحدودية شمال غربي البلاد

طهران / 25 تشرين الاول / اكتوبر / ارنا –علي خلفية الاشتباكات القائمة في منطقة كاراباخ المتنازع عليها بين جمهوريتي اذربيجان وارمينيا، فقد تولت القوة البرية للحرس الثوري مهام الدفاع عن وحدة اراضي الجمهورية الاسلامية في المناطق الحدودية شمال غربي البلاد والمحاذية لكلا البلدين.

وافاد الموقع الاعلامي الالكتروني للحرس الثوري، ان لواء الامام الزمان (عج) الميكانيكي بالقوة البرية للحرس الثوري، نشر قواته بما يشمل الدبابات واجهزة عسكرية اخرى في الحدود الشمال غربية، من اجل حماية المواطنين وتامين الشريط الحدودي لمدينتي "خداآفرين" و"جلفا" (بمحافظة اذربايجان الشرقية – شمال غرب).   

وفي سياق متصل، اعلن عضو في حرس الثورة الاسلامية، انه بناء على ايعاز من قيادة لواء الامام الزمام (عج)، فقد تولت القوة البرية للحرس الثوري مهمة الدفاع عن وحدة اراضي البلاد وحماية المواطنين السائرين على نهج الولاية بمقاطعة "خداآفرين".

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
4 + 8 =