عراقجي: إيران لديها مبادرة لتسوية حرب قره باغ سلميا

تبريز/27 تشرين الأول/أكتوبر/إرنا- صرح نائب وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية، سيد عباس عراقجي، أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تهدف من خلال طرح مبادرتها الى تسوية نزاع قره باغ سلميا وأضاف: "سأشرح هذه المبادرة خلال جولتي الإقليمية".

وفي لقائه مع محافظ آذربايجان الشرقية، مساء اليوم الثلاثاء، أكد عراقجي أن محافظة آذربايجان الشرقية وخاصة مركزها مدينة تبريز تعد موقعا استراتيجيا في إيران، وأضاف، "ان أمن سكان الحدود والشعب مهم جدا بالنسبة لنا ولهذا قمت بزيارة حدود محافظتي آذربايجان الشرقية وأردبيل قبل أن أبدأ جولتي إلى جمهورية أذربيجان وروسيا وأرمينيا وتركيا".

وأضاف: ان إيران لديها ثلاثة سدود مشتركة مع جمهورية أذربيجان، وان هناك قضايا في هذا الصدد سيبحثها مع الجانب الأذربيجاني في زيارته الى باكو.

وتابع: في هذه الجولة الإقليمية نحمل كذلك مبادرة الجمهورية الإسلامية الإيرانية لتسوية الحرب بين الجارتين سلميا، والتي سأشرح تفاصيلها في لقاءاتي مع كبار المسؤولين في هذه الدول.

وأعرب عن أمله في أن يعم السلام والهدوء في المنطقة بمساعدة جميع الدول المؤثرة في المنطقة.

الى ذلك، أشار محافظ آذربايجان الشرقية، محمد رضا بور محمدي، إلى الحدود المشتركة الطويلة مع جمهورية أذربيجان التي تمتد الى أكثر من 130 كيلومترا التي تأثرت من اشتباكات قره باغ وقال: "على الرغم من مئات قذائف الهاون والصواريخ التي تساقطت على الأراضي الإيرانية الحدودية، الا أنه لم يغادر منزله ولو شخص واحد من سكان مدينة خداآفرين الحدودية".

وتابع، ان سكان الحدود يؤكدون أنهم المدافعون عن أمن إيران واستقلالها وانهم لن يخلوا أرضهم ومنازلهم.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =