رئيس مجلس الشعوب البوسني يؤكد تعزيز التعاون الإقتصادي مع إيران

بلغراد/31 تشرين الأول/أكتوبر/إرنا- أكد رئيس مجلس الشعوب البوسني، نيكولا شبريتش، على طاقات بلاده والجمهورية الإسلامية الإيرانية في المجالات الاقتصادية والتجارية، مشددا على ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي والأواصر بين رجال الأعمال في البلدين في مختلف القطاعات لا سيما السياحة والنقل والاتصالات.

وتطرق نيكولا شيبريتش خلال لقائه السفير الايراني في سراييفو، رضا قيليش خان، اليوم السبت، الى ذكرياته عن رحلته إلى طهران وأصفهان، واصفا إيران بأنها دولة ذات ثقافة غنية وشعب طيب، مؤكدا على ضرورة النهوض بالعلاقات والتعاون معها.

وشدد شيبريتش على رغبة المسؤولين البرلمانيين في البلدين في مواصلة تطوير العلاقات، وأضاف: "نتوقع أن تتوسع العلاقات بين البوسنة والهرسك والجمهورية الإسلامية الإيرانية بشكل أكبر وفي جميع المجالات".

وأشار إلى الوضع السياسي في بلاده، وأضاف: "بالنظر إلى الموقع الجغرافي الذي نحن فيه، فإن هدفنا هو الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، وهذا الهدف لا يتعارض مع التعاون مع دول مهمة أخرى، بما في ذلك الجمهورية الإسلامية الإيرانية".

وأكد على نماء العلاقات الإقتصادية بين البلدين في عام 2019 وقبل تفشي وباء كورونا، مشددا على ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي وتعزيز الأواصر بين رجال الأعمال في البلدين في مختلف القطاعات لا سيما السياحة والنقل والاتصالات.

بدوره، أشار سفير الجمهورية الإسلامية الايرانية إلى العلاقات البرلمانية باعتبارها إحدى الركائز الأساسية في العلاقات بين البلدين، وأكد أن اجتماع رئيسي البرلمانين الإيراني والبوسني وتبادل مجموعات الصداقة البرلمانية بين البلدين تعد من القضايا التي تهتم بها الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتستعد لها.

ونوه قيليش خان إلى العلاقات الطيبة بين البلدين و قال: ان العلاقات بين البلدين في مستوى جيد، والجمهورية الإسلامية الايرانية وقفت إلى جانب البوسنة والهرسك حكومة وشعبا منذ بداية استقلالها ودعمت وحدة أراضيها وسيادتها الوطنية والتعايش السلمي بين جميع القوميات في هذا البلد.

وناقش الجانبان خلال اللقاء العلاقات الودية بين البلدين وسبل تعزيز التعاون الثنائي خاصة في المجالات الاقتصادية، وما الى ذلك من القضايا ذات الإهتمام المشترك.

انتهى**أ م د

   

تعليقك

You are replying to: .
5 + 1 =