السفير اليمني في طهران: إعادة فتح السفارة الإيرانية في صنعاء تعزز علاقاتنا مع العالم   

طهران/2 تشرين الثاني/نوفمبر/إرنا- وصف السفير اليمني في طهران، ابراهيم محمد الديلمي، إعادة فتح السفارة الإيرانية في صنعاء، بأنها خطوة في سياق تعزيز التعاون بين البلدين وتمهيدا لفتح آفاق جديدة من العلاقات الدبلوماسية لبلاده مع العالم.   

وفي حوار مع قناة العالم التلفزيونية، اليوم الإثنين، أضاف الديلمي، ان إعادة فتح السفارة الإيرانية في صنعاء تزيل الكثير من العقبات وتشجع العديد من الدول على فتح سفاراتها في اليمن وبدء مسار دبلوماسي جديد بين صنعاء وبقية العالم.

واعتبر السفير اليمني في طهران، إقامة العلاقات الدبلوماسية بين بلاده والجمهورية الإسلامية الإيرانية بأنه أمر طبيعي، وأكد انه لا يحق لأحد تحديد نوع العلاقات الدولية لليمن، مضيفا ان الجمهورية اليمنية تعمل على تحقيق إنجاز على الأرض، يجب على العالم التعامل معه باحترام.

وفيما أشار إلى أن السفير الإيراني في اليمن، حسن إيرلو، لقي ترحيبا رسميا بعد وصوله إلى صنعاء وقدم أوراق اعتماده رسميا، أعرب الديلمي عن أمله في أن ينجح في القيام بمهامه الدبلوماسية في طهران بصورة فعالة.

وقدم السفير الايراني الجديد في صنعاء، حسن ايرلو، يوم الثلاثاء الماضي 27 تشرين الأول/أكتوبر، نسخة من اوراق اعتماده الى وزير الخارجية في حكومة الانقاذ الوطني اليمنية، هشام شرف.

وكان أعلن متحدث الخارجية الايرانية، سعيد خطيب زاده، في وقت مسبق، ان سفير الجمهورية الإسلامية الجديد سيلتقي عقب مباحثاته مع وزير الخارحية اليمني، برئيس المجلس السياسي الاعلى في هذا البلد، مهدي المشاط، ليقدم اوراق اعتماده اليه.

علما ان حكومة الانقاذ الوطني اليمنية بصنعاء، عينت قبل نحو شهرين، ابراهيم محمد الديلمي، سفيرا فوق العادة ومفوضا لها في طهران.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
8 + 6 =