إيران وروسيا تناقشان سبل تعزيز التعاون في إطار الإتحاد الأوراسي

موسكو/2 تشرين الثاني/نوفمبر/إرنا- التقى نائب وزير الخارجية الإيراني لشؤون الدبلوماسية الاقتصادية، غلام رضا أنصاري، ونائب وزير الخارجية الروسي، ألكسندر بانكين، اليوم (الاثنين) في اجتماع افتراضي لمناقشة التعاون الثنائي في إطار الاتحاد الاقتصادي الأوراسي.

وجاء في الموقع الرسمي لوزارة الخارجية الروسية، اليوم الاثنين، أن خلال اللقاء الإفتراضي بين ألكسندر بانكين وأنصاري، تمت مناقشة عمليات تعزيز التقارب في إطار الاتحاد الاقتصادي الأوراسي، وكذلك بعض القضايا الاقتصادية الدولية ذات الإهتمام المشترك.

وكان التعاون في إطار الاتحاد الاقتصادي الأوراسي (EAEU)، وتطوير ممرات النقل، والتفاعل الروسي- الإيراني في المؤسسات المالية الدولية، وموقع البلدين في أسواق الطاقة العالمية، وآفاق التعاون في مكافحة كوفيد- 19، ضمن أهم موضوعات الاجتماع.

كما بحث سفير الجمهورية الإسلامية الایرانیة في روسيا، كاظم جلالي، سبل النهوض بالتعاون في إطار الاتحاد الاقتصادي الأوراسيوي، والتعاون الثنائي، في لقاء أجراه الأسبوع الماضي، مع نائب وزير الخارجية الروسي، ألكسندر بانكين .

ونوه السفير الإيراني في هذا الإجتماع بالتعاون الجيد بين البلدين في مختلف المجالات، وأكد على ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي الثنائي لا سيما في إطار المؤسسات المالية الدولية.

بدوره، أعرب نائب وزير الخارجية الروسي عن أمله في أن يشهد البلدان بعد توقف تفشي فيروس كورونا تطوير التعاون الاقتصادي الثنائي خاصة في مجال السياحة كما اعتبر ألكسندر بانكين استخدام العملات الوطنية بين البلدين، وكذلك بين أعضاء الاتحاد الاقتصادي الأوروبي-الآسيوي  بانه آلية فاعلة لإنهاء هيمنة الدولار على التجارة الخارجية.

ونظرا لمسؤولية مساعد الخارجية الروسي للشؤون الاقتصادية في اطار التعاون الاوراسي، استعرض السفير الايراني آخر مستجدات المحادثات بين ايران والاتحاد، وجرى التاكيد على ضرورة اكمال البنية التحتية لممر "شمال –جنوب" الذي من شانه زيادة طاقات تبادل السلع بين الدول الاعضاء في الاتحاد. 

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
7 + 4 =