ظريف: سلوك البيت الابيض بعد الانتخابات مهم لنا وليس الوعود والشعارات

طهران / 3 تشرين الاول / نوفمبر /ارنا- اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بان سلوك البيت الابيض بعد الانتخابات مهم لطهران وليس الوعود والشعارات التي تطلق.

وقال ظريف في تصريح ادلى به لقناة "سي بي اس نيوز" وتم بثه مساء الاثنين ان ايران لا تفضل احدا على الاخر بين المتنافسين في الانتخابات الرئاسية الاميركية؛ الرئيس دونالد ترامب وجو بايدن.

وكتب موقع القناة: انه وبعد اصرار القناة بان يرد ظريف على السؤال قال "ان تصريحات معسكر بايدن تبعث على الامل اكثر (من معسكر ترامب) ولكن علينا ان ننتظر ونرى (ما سيحصل).

وأضاف ظريف: المهم بالنسبة لنا هو كيف يتصرف البيت الأبيض بعد الانتخابات، وليس الوعود التي تطلق هناك، والشعارات التي تُرفع. المهم هو سلوك اميركا.

وقال وزير الخارجية الايراني: لو قررت اميركا وقف سلوكها الهدام ضد إيران، فان القضية ستختلف بغض النظر عمن سياتي الى الابيت الابيض.

وتعليقا على تلميح معسكر بايدن أنه في حال فوزه، ستحاول إدارته إعادة التفاوض حول الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه عندما كان نائبًا للرئيس، قال ظريف: لو اردنا القيام بذلك (التفاوض من جديد)، لفعلناه مع ترامب قبل 4 اعوام.

واكد قائلا: ان طهران لن تفكر تحت أي ظرف من الظروف في إعادة التفاوض حول البنود الواردة في الاتفاق.

وحسب الموقع فإن ايران ترغب بعودة اميركا الى الاتفاق واضاف: من الواضح اننا يمكننا أن نجد طريقة لإعادة الارتباط لكن ذلك لا يعني التفاوض من جديد.

وبشأن الضغوط القصوى التي تفرضها ادارة ترامب على ايران، قال ظريف: ان هذه القضية الحقت الضرر بايران الا انها لم تحدث التغيير السياسي الذي كانت تريده اميركا، سواء تغيير النظام الذي كان يبغي اليه قسم خاص من الادارة الاميركية الراهنة او ما كان يريده ترامب اي اركاع ايران وفرض شروط التفاوض عليها.

وقال وزير الخارجية الايراني: انني اعلم بان بايدن يدرك بان هذا الامر (التفاوض من جديد حول نصوص الاتفاق النووي) سوف لن يحصل، ومن الممكن ان يكون له اداء مختلف.

وحسب الموقع فقد اعرب ظريف عن امله بان يتمكن ترامب ايضا من العمل بصورة مختلفة.

ورفض ظريف بحزم مزاعم تدخل ايران في الانتخابات الاميركية، وقال: ان ترامب هو الشخص الوحيد الذي يقوم بإهانة أهم وأكبر فعالية ضد النظام الانتخابي الأميركي.

واضاف: أن أي شخص مهتم بتقويض الديمقراطية الأميركية سيطلب فقط من ترامب مواصلة الحديث عن التزوير والتضارب في بطاقات الاقتراع عبر البريد وجميع أنواع الأشياء الأخرى.

وذكرت "سي بي اس نيوز" ان ظريف قال بان ايران تلقت رسالة من ادارة ترامب طلب فيها من ايران الا تقوم بنشاط ما بشان الانتخابات الاميركية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
9 + 5 =