وزير الامن الايراني: نتصدّى بحزم لاي تحرك يهدف الى اثارة الطائفية

طهران / 4 تشرين الثاني /نوفمبر /ارنا- أكد وزير الامن الايراني محمود علوي أن القوى الامنية تتصدى بحزم لأي تحرك من قبل الاعداء يهدف الى اثارة الطائفية بين الشيعة والسنّة والمساس بالامن في البلاد.

وقال علوي، في كلمته خلال ملتقى الوحدة بمحافظة بوشهر /جنوب ايران/ الثلاثاء بمشاركة علماء الدين من أهل الشيعة والسنة، إنّ الوحدة بين الطائفتين الاسلاميتين في البلاد ليست بالامر الجديد بل يعيش ابناؤهما جنباً الى جنب منذ القدم وتتعزز الاواصر فيما بينهم يوماً بعد يوم.

وأضاف: إن الوفاق والانسجام والتلاحم عناصر مهمة في وحدة الامة ولا ينبغي تأجيج الخلافات.

وقال وزير الامن: إنّ مخططات الاعداء في الشرق الاوسط تقوم على دعم الكيان الصهيوني وإضعاف المسلمين وفي حال التمسك بالوحدة وصونها فإنّ مخططات الاعداء ستبوء بالفشل.

وحذر علوي الفئات المثيرة للتفرقة بين الشيعة والسنة قائلا: ان وزارة الامن ستتصدى بحزم لاي تحرك يثير الخلافات بين المسلمين ويعرّض امن المجتمع للخطر.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 12 =