خبير عراقي: الانتخابات الأمريكية كشفت عمق الانقسام الاجتماعي في امريكا

بغداد/8 تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا-أعتبر الخبير السياسي ورئيس المرصد الوطني العراقي خالد السراي، ان الانتخابات الرئاسية الأمريكية الأخيرة كشفت وللمرة الاولى حقيقة حجم الصراع الاجتماعي وانقسام المجتمع الامريكي ، وشككت بحدة في مؤسستهم المزعومة.

وقال السراي في حوار خاص مع مراسل "ارنا" في بغداد، : ان "الانتخابات الامريكية هذه كشفت عورات خطيرة وواضحة حتى على المجتمع الامريكي، فأول ما كشفته هذه الانتخابات هو ان دولة المؤسسات في الولايات المتحدة الامريكية قد اضعفها ترامب عمليا".

وأضاف، ان "الدليل على هذا هو علاقة ترامب مع الصحافة، ومنح مناصب حساسة وتقديمها لافراد عائلته، ومنح افراد هذه العائلة صفقات وعلاقات مع دول".

واشار الى ان "ترامب تجاوز على مفهوم وحدة الشعب الامريكي من خلال التشكيك حتى الاتهام بمصداقية الانتخابات الامريكية وان النظام في الولايات المتحدة هو نظام فاسد".

ولفت السراي، ان "هذه العوامل التي قادها ترامب كشف فيها للعالم وللمرة الاولى في تاريخ الانتخابات الامريكية حقيقة حجم الصراع الاجتماعي وحجم انقسام المجتمع الامريكي".

وأوضح، ان "ساسة الولايات المتحدة وصلوا فعلا الى حقيقة مفادها ان ترامب يمتلك مسلحين وممكن ان يتحدى الان النتائج التي ستسفر عنها الانتخابات في حال هزيمته فيها، فهو الان في البيت الابيض، والبلد يمر في مرحلة انتخابات ولا يجوز له ذلك".

وفي اشارة لحديث الرئيس الايراني حسن روحاني حول الانتخابات الامريكية الاخيرة وقوله (ان هذه الانتخابات كانت بالنسبة لنا درس وعبرة) قال السراي، ان "كل هذه العوامل قد يكون السيد روحاني اختصر بعضا منها، وبالتاكيد ان تصورات السيد روحاني هي اوسع من تصوراتنا،" مؤكدا "النظام الامريكي اتضح تماما انه مطعون في اساسه وفي جوهره الديمقراطي ودولة المؤسسات".

وعبر الخبير السياسي العراقي عن تصوره، بان "ثوابت السياسة الامريكية ستبقى ثابتة مثل تدخلها بالشرق الاوسط وحمايتها للكيان الصهيوني"، لافتا "لكن طبيعة التدخل بعنجهية والتدخل المفرط والتجاوز على الاخرين وعدم وجود اي لغة للحوار الدبلوماسي في سياسة ترامب، هذه كلها سوف تسقط بالتاكيد اذا سقط ترامب لانه كان نموذجا سيئا جدا".

انتهى ع ص ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 1 =