زيارة ظريف لباكستان تظهر اهمية دول الجوار في الدبلوماسية الايرانية

اسلام اباد / 10 تشرين الثاني/ نوفمبر/ ارنا – أشاد السفير الباكستاني السابق لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية "اصف علي خان دراني" بالدور الرئيسي لوزير الخارجية محمد جواد ظريف في تعزيز العلاقات الثنائية، معتبرا ان زيارته لإسلام أباد -التي ستجري اليوم- تظهر اهمية دول الجوار في الدبلوماسية الايرانية.

وقال دراني اليوم الثلاثاء في حوار خاص مع مراسل ارنا: نحن في باكستان، نقدر جهود الدكتور ظريف والجهاز الدبلوماسي الإيراني لتطوير العلاقات مع باكستان.   

وأشاد بخطوة إيران الدبلوماسية الجديدة لتعزيز العلاقات الثنائية من خلال زيارة ظريف الى باكستان، والتي من المقرر أن تجري اليوم، مضيفا ان هذه الزيارة تظهر اهمية دول الجوار في الدبلوماسية الايرانية  وضرورة تعزيزها بين البلدين الجارين الشقيقين.

واشار دراني الى مستجدات الاوضاع العالمية خاصة انتخابات الرئاسية الامريكية وقال: ان الاحداث الاخيرة في امريكا والاوضاع الفعلية في المنطقة تظهر اهمية زيارة ظريف الى باكستان اكثر من قبل.

وقال سفير باكستان السابق لدى طهران:  إن زيارات كبار المسؤولين في إيران وباكستان مستمرة على الدوام ودون أي انقطاع بين البلدين، مؤكدا ان الزيارة الحالية لوزير الخارجية الإيراني هي لفتح نافذة جديدة لتعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات.

وأعرب دراني عن أمله بان تنتهي زيارة ظريف بنتائج جيدة ومثمرة لطهران وإسلام أباد في مجال تنمية وتطوير العلاقات بين البلدين.

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
8 + 7 =