وزير الثقافة والإرشاد الاسلامي: ​​الاستشهاد رمز للتعايش والوحدة في إيران الإسلامية

سنندج/ 10 تشرين الثاني/نوفمبر/ارنا-اشار وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي إلى أن من أهم سمات إيران الإسلامية هي ظروف متاحة للوحدة والتعايش السلمي معتبراالاستشهاد من رموز هذا التعايش.

واضاف السيد عباس صالحي اليوم الثلاثاء في الدورة الـ 14 لبرنامج التکریم الاسبوعی الذي أقيم على شكل مؤتمر بالفيديو کنفرانس إن من أهم ملامح إيران الإسلامية هي ظروف متاحة للوحدة والتعايش فی جمیع المجالات.
واعتبر الاستشهاد  أحد رموز هذا التعايش  وقال ان "الاستشهاد هو أعلى مستوى روحي للإنسان وفي إيران جسدت  التضحية هذا التعايش بامتياز خاصة في حماية وحدة البلاد" مما قل نظيره في العالم.

واكد وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي ان"لدينا حوالي 11 ألف شهيدمن  اهل السنة الى جانب الإخوة الشيعة ، مما يدل على الوحدة والتعاطف بين الديانات الإسلامية في إيران".

وأكد أن محافظة كردستان في غرب البلاد  تتمتع بحدود مشتركة مع العراق يبلغ طولها 200 كيلومتر وقدمت ايران خلال ثماني سنوات من الدفاع المقدس(1980-1988) أكثر من 25000 شهيد من جميع أنحاء البلاد ، إلى جانب 5000 شهيد من أبناء كردستان ضحوا بأنفسهم من أجل الحفاظ على القيم الإسلامية.

انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
2 + 8 =