اغتيال فخري زادة عدوان على سيادة دولة أبت الإنصياع للبلطجة الصهيوامريكية

طهران/29 تشرين الثاني / نوفمبر/ ارنا- ادانت رئيسة مركز "محمد براهمي للسلم والتضامن" في تونس "مباركة عوائينية براهمي" جريمة اغتيال رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع الايراني محسن فخري زادة، واعتبرتها عدوانا على سيادة دولة أبت الإنصياع للبلطجة الصهيوامريكية.

وقالت براهمي وهي أرملة الشهيد والنائب السابق في المجلس التأسيسي التونسي الفقيد "محمد البراهمي" في بيان وصلت نسخة منه الى وكالة انباء ارنا: ان الامبريالية الأمريكية والحركة الصهيونية وأدواتهما تواصل الاعتداء على الشعوب الحرة التي ترفض الخضوع لإملاءاتها فتستهدف مقدراتها المادية والبشرية كلما حاصرتها قوى المقاومة.

واضافت: ندين هذا العمل الارهابي الجبان الذي يعتبر عدوانا على سيادة دولة أبت الإنصياع للبلطجة الصهيوامريكية، داعية الاحرار الى الإلتفاف حول محور المقاومة في هذا الظرف العالمي الدقيق حيث تشكل محور جدید صهيوني عربي يهدف الى تصفية القضية الفلسطينية نهائيا.

رئيسة مركز "محمد براهمي للسلم والتضامن" في تونس مباركة عوائينية براهمي

وهذا هو نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

تواصل الامبريالية الأمريكية والحركة الصهيونية وأدواتهما الاعتداء على الشعوب الحرة التي ترفض الخضوع لإملاءاتها فتستهدف مقدراتها المادية والبشرية كلما حاصرتها قوى المقاومة.

وهاهي اليوم تستهدف أحد عقول الجمهورية الإسلامية الإيرانية، العالم النووي الشهيد محسن فخري زاده وانا إذ نتقدم بأحر عبارات التعازي لعائلته وشعبه .

فإننا في مرکز محمد براهمي للسلم والتضامن نؤكد على :

ادانتنا المطلقة لهذا العمل الارهابي الجبان الذي يعتبر عدوانا على سيادة دولة أبت الإنصياع للبلطجة الصهيوامريكية.

نهيب بأحرار الإنسانية الإلتفاف حول محور المقاومة في هذا الظرف العالمي الدقيق حيث تشكل محور جدید صهيوني عربي يهدف الى تصفية القضية الفلسطينية نهائيا.

رحم الله الشهيد محسن فخري زاده وكل شهداء الحرية والسيادة والمقاومة. النصر للمقاومة والخزي للعملاء والمرتزقة.

 28 نوفمبر 2020

رئيسة المركز مباركة عوائينية براهمي

مركز محمد براهمي للسلم والتضامن

تعليقك

You are replying to: .
3 + 3 =