الحكيم يدين جريمة اغتيال العالم الايراني الشهيد فخري زادة

بغداد / 29 تشرين الثاني / نوفمبر / ارنا – دان رئيس تيار الحكمة الوطني العراقي "السيد عمار الحكيم"، جريمة اغتيال رئيس منظمة الابحاث والابداعات بوزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية "الشهيد محسن فخري زادة".

وافاد مراسل "ارنا" في بغداد نقلا عن الموقع الاعلامي الرسمي لتيار الحكمة الوطني، ان الحكيم التقى بالسفير الايراني في بغداد "ايرج مسجدي"، اليوم الاحد، حيث اعرب عن تنديده باغتيال الشهيد فخري زادة؛ واصاف الشهيد بانه "العالم الذي وهب نفسه لخدمة شعبه واتاح له فرصة الاستفادة من الطاقة النظيفة".

وقدم زعيم تيار الحكمة العراقي، العزاء والمواساة بهذه المناسبة الى سماحة قائد الثورة الاسلامية والحكومة والشعب الايرانيين واسرة الشهيد فخري زادة.

وفي جانب اخر من مباحثاته مع مسجدي اليوم، استعرض الحكيم اخر التطورات في العراق والمنطقة الى جانب العلاقات الثنائية بين طهران وبغداد وسبل توسيعها في مختلف المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية وبما يخدم مصالح شعبي البلدين.

كما دعى رئيس تيار الحكمة الوطني الى تعزيز استثمارات الشركات الايرانية في جميع المجالات داخل العراق.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
4 + 12 =