تعاون قضائي بين إيران وأفغانستان في مجال تسليم المحكومين

كابول/29 تشرين الثاني/نوفمبر/إرنا- التقى سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في أفغانستان، بهادر أمينيان، مع وزير العدل في هذا البلد، فضل أحمد معنوي، لبحث التعاون القضائي وتسليم المحكومين لكلا البلدين.

 وأكد امينيان استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية على تعزيز التعاون القضائي الثنائي وتبادل الخبرات والتجارب مع وزارة العدل في أفغانستان.

ونوه السفير الإيراني في أفغانستان، الى أن هناك 20 ألف أفغاني في السجون الإيرانية، و 25 إيرانيا في السجون الأفغانية، وأعلن استعداد إيران لنقل هؤلاء الأشخاص إلى بلادهم.

ولفت الى أن ملفات الفين و600 سجين أفغاني في إيران قد أصبحت جاهزة للنقل إلى أفغانستان.

وعلى صعيد آخر، أشار الى محادثات السلام في أفغانستان، وأعرب عن أمله في أن تثمر هذه المحادثات عن نتائج جيدة في القريب العاجل.

وقدم امينيان دعوة الى وزير العدل الأفغاني، مقدمة من نظيره الإيراني، لزيارة طهران لمواصلة المباحثات حول استمرار التعاون وتبادل الخبرات بين البلدين.

الى ذلك، شكر وزير العدل الأفغاني إيران على استضافة اللاجئين الأفغان على أراضيها، وقال إنه ينبغي إيجاد حل منطقي لمشكلة المهاجرين ونقل المدانين بالسجن الى البلدين.

وأضاف: هناك اتفاقية لتسليم المجرمين بين إيران وأفغانستان، مؤكدا ضرورة تعزيز هذه الإتفاقية.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha