الامن الايراني يعلن كشف خيوط عن مرتكبي عملية اغتيال فخري زادة

طهران / 29 تشرين الثاني / نوفمبر /ارنا- اعلنت وزارة الامن الايرانية الكشف عن خيوط عن الارهابيين الذين ارتكبوا عملية اغتيال العالم النووي الايراني محسن فخري زادة.

وفي بيان اصدرته العلاقات العامة بوزارة الامن الايرانية اليوم الاحد تقدمت بالتعازي باستشهاد الدكتور محسن فخري زادة من النخب في الجمهورية الاسلامية الايرانية في مجالات العلم والتكنولوجيا والصناعة الدفاعية، واعلنت انه في ضوء الاجراءات الاستخبارية التي قام بها كوادر الامن فقد تم الكشف عن خيوط عن مرتكبي هذا الهجوم الارهابي حيث سيتم لاحقا اطلاع الشعب الايراني على المعلومات التفصيلية.

يذكر ان ارهابيين مسلحين قاموا عصر الجمعة بنصب كمين في طريق السيارة الحاملة لمساعد وزير الدفاع رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع العالم البارز محسن فخري زادة في بولفار "مصطفى خميني" بمدينة آبسرد التابعة لمنطقة دماوند شرق العاصمة طهران في عملية انتحارية ومسلحة ادت الى استشهاده.  

وافاد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد امير حاتمي في تصريح له الجمعة ان سيارة الشهيد فخري زادة تعرضت اولا لهجوم ومن ثم انفجرت سيارة قريبة منه على بعد 15 مترا.

واضاف العميد حاتمي: انه اثر اطلاق النار والانفجار اصيب فخري زادة بجراح بالغة نقل على اثرها الى المستشفى ولم تفلح جهود الفريق الطبي في انقاذ حياته حيث استشهد هناك.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha