٠٣‏/١٢‏/٢٠٢٠ ٥:٠٤ م
رقم الصحفي: 2456
رمز الخبر: 84134030
٠ Persons
ايران تنتقد القرار الجديد للجنة المخدرات التابعة للامم المتحدة

لندن/3 كانون الاول/ديسمبر/ارنا- انتقد سفير وممثل ايران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا "كاظم غريب ابادي" القرار الجديد الصادر عن لجنة المخدرات التابعة للامم المتحدة حول ازالة القنب من الجدول الرابع من اتفاقية الـ 1961بشان العقاقير المخدرة.

واضاف غريب ابادي اليوم الخميس ان عدد من يتعاطي عقار القنب ومشتقاته في العالم يبلغ نحو 192 مليون شخص و ان قرار لجنة المخدرات في اللامم المتحدة  اثار قلقا كبيرا مما قد يؤدي الى ارسال رسالة خاطئة بان الادمان على القنب وهي نبتة لها مفعول مخدر لا يهدد صحة الانسان وبالتالي يسفر عن زيادة حجم انتاجها وتعاطيها.

واكد ان القنب (كانابيس) ومشتقاته يترك تاثيرا سيئا على الانسان لذلك ندعو مكتب مكافحة الجرائم والمخدرات التابع للامم المتحدة والهيئة الدولية لمكافحة المخدرات ومنظمة الصحة العالمية الى متابعة الاثار السلبية الناجمة عن القرار الاخير المتمثل في ازالة القنب من الجدول الرابع من اتفاقية الـ 1961.

واضاف يجب الا يتحول القرار الى تبرير استخدام وتعاطي كانابيس خارج الاطار العلمي والطبي كون هذه الاجراءات تتنافي التعهدات التي تكفلها القانون الدولي للدول الاعضاء في اتفاقية الـ 1961 حول مكافحة المخدرات واتفاقية الـ 1988 بشأن تهريب المخدرات والمهلوسات.

واكد غريب ابادي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وفي اطار قوانينها الداخلية وعلى اساس المادة الـ 39 من اتفاقية الـ 1961 حول المخدرات، تستمر في فرض اجراءاتها الصارمة لمنع الاستخدام غيرالقانوني من مادة كانابيس ومشتقاتها حفاظا على صحة ابناء الشعب وضمان الرفاهية العامة.

يذكر انه تمت المصادقة على قرار لجنة المخدرات بـ 27 صوتا موافقا و25 صوتا معارضا وبذلك تم شطب القنب من الجدول الرابع من الاتفاقية الوحيدة للمخدرات لعام 1961.

انتهى**1110

تعليقك

You are replying to: .
3 + 15 =